استثمار

عشرة أسهم تستطيع شراؤها الآن لتصبح ثريًا

أسهم مميزة توفر لك عائدات كبيرة

مقدمة

في هذه المقالة، سوف نستعرض قائمة تضم 10 أسهم يمكن أن تجعل المستثمر ثريًا إذا قام بشرائها والاحتفاظ بها في محفظة استثمارية على المدى الطويل.

لقد شهدت أسواق الأسهم قفزة كبيرة خلال الفترة 2020-2021 بلغت 80% عقب الانخفاض الذي شهدته خلال الفترة من مارس 2020 إلى نهاية السنة المالية. وعلى الرغم من تفشي فيروس كورونا، كان الاتجاه التصاعدي الذي شهدته أسواق الأسهم مصدر ارتياح للبعض ومفاجأة للكثيرين بالنظر إلى المشاكل التي تعانيها قاعدة هرم الثروة. ومع ذلك، فقد حقَّق المستثمرون الكثير من العوائد خلال الفترة التي سبقت تفشي فيروس كورونا. ولكن خلال العام الماضي، شهدت أسواق الأسهم الكثير من التقلُّبات. ومع الخوف من حدوث موجات متتالية من الفيروس، انخفضت مُعدَّلات الفائدة، ومن ثَم يجب على المستثمرين البحث عن أسهم أكثر قوة يمكنها الصمود خلال الأوقات الصعبة.

ومن خلال الاحتفاظ بمجموعة متنوِّعة من الأسهم عالية الجودة، يستطيع المستثمرون تحمُّل الخسائر التي تحدث على المدى القصير، بالإضافة إلى تحقيق عوائد مُعدَّلة وفق المخاطر. ويمكن زيادة عوائد هذا النوع من الاستثمار عن طريق الاحتفاظ بالأسهم لفترات أطول. ولعل السر وراء النجاح في الاستثمار هو التحلي بالصبر، فيجب أن تترك أرباحك تتراكم ولا تلجأ إلى سحبها إلا إذا كنت بحاجة إلى سيولة. وفي هذا الصدد، يقول وارن بافيت، “عندما نمتلك أسهمًا في شركات ناجحة ذات إدارة فعَّالة، فإننا نحتفظ بهذه الأسهم إلى الأبد.

يجب أن تختار الشركات التي تتمتَّع بوضع مالي مُتميِّز وتدفُّقات نقدية تشغيلية وحرة مرتفعة ودورة تحويل نقد قوية وسِجل حافل من العائد على حقوق الملكية. والأسهم الثابتة هي تلك الأسهم التي يمكن الاحتفاظ بها لفترات طويلة، بينما الأسهم الدورية هي تلك التي يمكن الاحتفاظ بها لفترة تتراوح بين 1 و3 سنوات تقريبًا.

فيما يلي قائمة تضم 10 أسهم تتسم بالقوة والقدرة على الصمود أما التقلُّبات وتحقيق الأرباح المرجوة.

1- لارسن آند توبرو Larsen & Toubro

لا تتمتَّع هذه الشركة بتاريخ تنفيذي رائع فحسب، ولكنها أيضًا تمتلك وضعًا ماليًا قويًا وتخلق القيمة على مر السنين. وقد حقَّقت الشركة عوائد على حقوق الملكية بلغت 14% وهامش ربح تشغيلي تجاوز 15% على مدى السنوات العشر الماضية. وتتميَّز أسهم الشركة بمُعدَّل السعر/الربح أقل من 15x، مما يجعلها أسهمًا جذَّابة يسعى المستثمرون لشرائها لتحقيق القيمة.

2- مختبرات دكتور ريدي Dr Reddy’s

في ظل تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19) وزيادة حالات الإصابة وزيادة الحاجة إلى الدعم الطبي، ارتفع الطلب على الأدوية، وبالتالي ازداد حجم المبيعات التي تُحقِّقها مختبرات دكتور ريدي، والتي اعتادت تحقيق مُعدَّل نمو سنوي مُركَّب ثابت بلغ 14% على مدى السنوات العشر الماضية. وكانت أسهم شركات الأدوية قد انخفضت قيمتها خلال فترة سابقة، ولكن يبدو أن هناك تحسُّنًا ملحوظًا خلال الفترة القادمة.

3- مختبرات دكتور لال باث لابز Dr Lal Pathlabs

تشهد مختبرات دكتور لال باث لابز ازدهارًا كبيرًا، لاسيما في تظل تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19). وبصرف النظر عن فيروس كورونا، تُقدِّم الشركة أداءً رائعًا وتُعَد مصدرًا ثابتًا للتدفُّق النقدي مع مُعدَّل عائد على رأس المال المُستخدَم يتجاوز 30%.

4- فينتاي أورجانيكس Vinati Organics

في ظل الازدهار الذي يشهده قطاع الصناعات الدوائية، ازدادت أسعار أسهم شركات الأدوية بشكل كبير. ومع انحسار دور الصين في الآونة الأخيرة، زادت الصادرات الواردة من الهند بشكل كبير، وأصبحت شركة فينتاي أورجانيكس منافسًا قويًا في السوق، وحقَّقت مُعدَّل عائد على رأس المال المُستخدَم يتجاوز 35% ومُعدَّل نمو سنوي مُركَّب ثابت بلغ 14% على مدى السنوات العشر الماضية.

5- بيديلايت ليمتد Pidilite Ltd

شركة بيديلايت ليمتد هي واحدة من أبرز الشركات في قطاع الصناعات الكيماوية. وتسيطر الشركة على معظم سوق المواد اللاصقة الصناعية والاستهلاكية وكذلك الحلول المرتبطة بها. وتُقدِّم الشركة عوائد ممتازة للمساهمين. وبالتالي، يوفِّر الاستثمار في أسهم هذه الشركة فرصة جيِّدة لتحقيق الأرباح.

6- كوفورج Coforge

شركة كوفورج هي شركة تقنية معلومات متوسِّطة الحجم تعمل باستمرار على زيادة أرباحها، وتستحوذ على الشركات الأخرى بهدف تعزيز قدراتها في مجال إدارة إجراءات العمل والحلول الرقمية. وتُقدِّم الشركة أيضًا عوائد ممتازة للمساهمين. وفي ظل الازدهار الذي يشهده قطاع التكنولوجيا، من المتوقع أن تُقدِّم الشركات الرائدة، مثل شركة كوفورج، عوائد رائعة للمساهمين على المدى الطويل.

7- بنك كوتاك ماهيندرا Kotak Mahindra Bank

في ظل تفشي فيروس كورونا، اتخذت الحكومات إجراءات فعَّالة لعلاج مشكلة عدم توفُّر الائتمان. وقد شملت هذه الإجراءات تخفيض مُعدَّلات الفائدة وتأجيل الوفاء بالالتزامات. وعلى الرغم من هذه الإجراءات الإيجابية، إلا أن العديد من البنوك كانت حذرة ووضعت شروطًا كافية لحماية أصولها. ويُعَد بنك كوتاك ماهيندرا من البنوك التي كانت حذرة للغاية فيما يتعلَّق بالإقراض. وقد حقَّق البنك مُعدَّل نمو سنوي مركب بلغ 20% على مدى السنوات العشر الماضية.

8- مؤسَّسة التمويل الإسكاني HDFC Ltd

هي إحدى المؤسَّسات المالية غير المصرفية التي تستفيد من أسعار الفائدة المنخفضة، وهي شركة رائدة تتمتَّع بخبرة كبيرة في مجال تقديم القروض.

9- شركة التأمين على الحياة إس بي آي لايف إنشورانس SBI Life Insurance

يُعَد قطاع التأمين واحدًا من القطاعات التي شهدت ازدهارًا كبيرًا في الآونة الأخيرة. وتُعَد شركة إس بي آي لايف إنشورانس واحدة من أبرز شركات التأمين التي تُقدِّم مجموعة كبيرة ومتنوِّعة من المنتجات، وهي تُحقِّق عائدًا سنويًا يتجاوز 20%. وتتمتَّع الشركة بحصة سوقية كبيرة وهي في ازدياد دائم، لاسيما في ظل توسيع حدود الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع التأمين.

10- شركة خدمات الإيداع المركزي المحدودة CDSL

في ظل تفشي فيروس كورونا ومع الإغلاق العام الذي أجبر الكثيرين على البقاء في المنزل، حدث إقبال كبير على حسابات demat. وقد نجحت شركة خدمات الإيداع المركزي المحدودة CDSL في إنشاء سوق قوية لنفسها وسوف تستمر في جني الإيرادات مع زيادة حجم السوق.

وهكذا، يجب أن تدرس أسهم هذه الشركات بعناية وتختار ما يناسبك منها وتحتفظ بها في محفظة استثمارية خاصة لفترة طويلة. ولا تنس مقولة فيليب فيشر في هذا الصدد: “إن الاحتفاظ بقائمة طويلة من الأوراق المالية ليس دليلاً على براعة المستثمر، ولكنه دليل على عدم وضوح الرؤية”.

شارك برأيك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى