استثمار

دليل الاستثمار العقاري للمستثمرين المبتدئين

كيف تستثمر في العقارات بشكل ناجح

يتضمن الاستثمار في العقارات العديد من الجوانب المختلفة، والاستثمار بشكل عام محفوف بالمخاطر بطبيعته، لاسيما الاستثمار العقاري. وخير دليل على هذا الأمر هو أزمة الرهن العقاري التي وقعت في عام 2007  بالولايات المتحدة الأمريكية وأثرت على العالم أجمع، ولعبت دوراً كبيراً في حدوث ركود له آثار مُدمِّرة. ويُعَد السبب الرئيسي لأزمة الرهن العقاري هو جشع شركات القروض التي استغلت حاجة مشتري المساكن الضعفاء.

والسؤال الذي يطرح نفسه هو هل يُعَد قطاع العقارات قطاعاً مثالياً للاستثمار حالياً؟

 كما هو الحال مع أي استثمار محتمل، يُعُد إجراء بحث شامل ودراسة متعمقة لجميع الخيارات المتاحة أمراً بالغ الأهمية. هذا، بالإضافة إلى فهم المخاطر وتجنُّب العمل مع المقرضين والشركات التي تُطبِّق ممارسات مشكوك فيها. وفي الواقع، الاستثمار في العقارات ليس مثالياً للجميع. فإذا ما كانت لديك رغبة في الانخراط في مجال الاستثمار العقاري، فإن خطوتك الأولى هي تحديد ما إذا كنت ترغب في الاستثمار عن طريق شراء العقارات أو بدون شراء عقارات.


سبع طرق للاستثمار عن طريق شراء العقارات

يتطلَّب الاستثمار في قطاع العقارات أن يتوفَّر لديك مبلغ كبير من المال، لاسيما إذا كنت ترغب في شراء العقارات. فإذا ما كان لديك المال، فإن شراء العقارات هو الطريقة المباشرة والأكثر عملية للاستثمار. وفيما يلي سبع طرق للاستثمار عن طريق شراء العقارات.

مزايا ومخاطر الاستثمار العقاري- كيف تستثمر في العقارات بشكل ناجح؟
مزايا ومخاطر الاستثمار العقاري- كيف تستثمر في العقارات بشكل ناجح؟

1- شراء منزل وإصلاحه

تستطيع شراء منزل، وتقوم بإجراء مجموعة من الإصلاحات والتحسينات عليه، ومن ثَم تقوم ببيعه وتحقّق أرباحاً. ويتطلَّب إصلاح المنازل وتحسينها توافر مبلغ من المال بخلاف مبلغ الاستثمار الأصلي، هذا بالإضافة إلى الكثير من الوقت، وهو عنصر قد لا يتوافر لديك. وهذا النوع من الاستثمارات يتطلَّب دراية عميقة بقطاع العقارات وتحسين المنازل وتطويرها. ولكن العنصر الأهم في هذا الأمر هو الصبر، لأن تحقيق الأرباح قد يتطلَّب وقتاً طويلاً.

2- الاستئجار العقاري المنتهي بالتملُّك

الاستئجار المنتهي بالتملُّك هو أحد أساليب الاستثمار في قطاع العقارات، حيث تقوم بتوقيع عقد لاستئجار منزل لفترة زمنية مُحدَّدة مسبقاً مع خيار شراء المنزل بمجرَّد انتهاء مدة الإيجار. وغالباً ما يكون هذا الخيار بمثابة شرط أو وعد بأنك سوف تشتري العقار. وفي هذه الحالة، يتم استقطاع جزء من القيمة الإيجارية الشهرية لتكون دفعة مُقدَّمة من ثمن شراء العقار.

وعلى الرغم من أن عقود الاستئجار المنتهي بالتملُّك تكون محفوفة بالمخاطر، إلا أنها مثالية للمستأجرين الذين ليست لديهم القدرة على شراء منزل في الوقت الحالي. وهذا الخيار يساعد الأشخاص الذين يقع على عاتقهم ديون أخرى، مثل ديون بطاقات الائتمان، وفواتير المستشفيات، وما إلى ذلك، على سداد هذه الديون دون تحمُّل عبء إضافي جديد يتمثَّل في قرض الرهن العقاري. ولكن احرص دائماً على دراسة عقد الاستئجار المنتهي بالتملُّك جيداً للتأكُّد من ملاءمة جميع الشروط، وأنها ستساعدك على الاستثمار بنجاح.

3- شراء العقارات الإيجارية

هناك جوانب مختلفة لهذا النوع من الاستثمار. فنظرياً، إذا كان لديك المال، يمكنك شراء أحد العقارات الإيجارية، وتأجير جميع الغرف أو الشقق للمستأجرين. ولكن احرص على أن تكون نفقاتك منخفضة حتى تستطيع تقديم أسعار إيجارات معقولة لجذب المستأجرين المحتملين.

ويمكنك أيضاً شراء عقار تعيش فيه وتقوم بتأجير جزء منه. وفي كلتا الحالتين، ستكون أنت مالك العقار. ادرس الأمر جيداً وحافظ على العقار في حالة جيدة وقدِّم أسعاراً معقولة واستعن بذوي الخبرة في مجال إصلاح المنازل وتحسينها، وسوف تُحقِّق النجاح في هذا النوع من الاستثمار بالتأكيد.

4- شراء عقارات خاصة بقضاء العطلات

تستطيع شراء عقار وتأجيره للمستأجرين لفترات زمنية قصيرة أو خلال العطلات. وفي هذه الحالة، يجب أن تختار موقعاً مُتميِّزاً حتى تستطيع خلال فترة قصيرة ومن خلال التعامل مع عدد قليل من المستأجرين تحقيق أرباح تعادل تلك التي قد تُحقِّقها على مدار عام كامل في مكان آخر. وعادةً ما تكون تكاليف شراء عقارات قضاء العطلات وصيانتها باهظة نظراً لأنها تقع في أماكن مُتميِّزة. ولكن قبل اتخاذ قرار بالاستثمار، يجب عليك دراسة المزايا والعيوب جيداً واستشارة الخبراء المختصين. وتُعَد العقارات التي تقع في المناطق الساحلية مصدراً لتحقيق ربح جيد خلال فصل الصيف.

5- استخدام تطبيقات السكن مثل تطبيق Airbnb

يُعَد تطبيق Airbnb حالياً واحداً من أشهر الوسائل التي يستفيد منها ملاك العقارات من أجل تحقيق الربح. وكل ما عليك فعله هو تسجيل منزلك على التطبيق وتحديد نوع السكن الذي تقوم بتوفيره، على سبيل المثال غرفة واحدة أو عقار كامل، ومساحة العقار وأوقات توافره للإيجار. ويجب أيضاً أن توافق على نوعية الضيوف الذين سوف يقيمون في العقار الخاص بك. وتستطيع أن تستفيد من تطبيق Airbnb في تحقيق الكثير من الأرباح، لاسيما إذا كنت تمتلك عقاراً في موقع مُتميِّز. وسوف تزيد الأرباح عندما يكون لديك مكان إقامة آخر حتى تستطيع تأجير العقار بالكامل.

6- شراء العقارات التجارية غير السكنية

تُعَد العقارات التجارية، التي تضم المتاجر والمكاتب، خياراً مثالياً لأولئك الذين يرغبون في الاستثمار في عقارات بخلاف العقارات السكنية. وعادةً ما يكون هذا النوع من الاستثمار مُكلِّفاً ويحتاج إلى الاستعانة بشركاء آخرين. وبصفتك مالك العقار أو شريكاً في ملكيته، تستطيع تأجير العقار للشركات التي ترغب في استئجار مقرات وفروع لها. وعلى الرغم من ارتفاع مستوى المخاطرة في هذا النوع من الاستثمار، إلا أنه يدر عوائد أكبر من عوائد العقارات السكنية. وعادةً ما تكون مدة عقود الإيجارات التجارية أطول من مدة عقود الإيجارات السكنية.

7- شراء منزل لسكنك الخاص

لا داع للاندهاش! فعندما تشتري منزلاً للإقامة فيه، فإنك بذلك تُعَد مُستثمراَ عقارياً. فبدلاً من أن تشتري منزلاً بغرض تحسينه وبيعه خلال فترة زمنية قصيرة، تستطيع الاحتفاظ بالمنزل والإقامة فيه. وتستطيع زيادة قيمة منزلك على المدى الطويل عن طريق تطويره وإدخال تحسينات بصفة دورية والاحتفاظ به في حالة جيدة. انظر إلى منزلك على أنه استثمار طويل الأجل، وسوف يؤتي هذا الأمر ثماره بالتأكيد.


10 طرق للاستثمار في قطاع العقارات دون شراء العقارات

إذا كان شراء العقارات مُكلِّفاً ولا تستطيع تحمُّله، فإنه ليس السبيل الوحيد للاستثمار في قطاع العقارات. وهناك العديد من خيارات الاستثمارات العقارية الأخرى، وفيما يلي 10 طرق للاستثمار دون شراء العقارات.

1- الاستثمار في صناديق الاستثمار العقارية (REITs)

صندوق الاستثمار العقاري هو عبارة عن شركة تمتلك أو تُموِّل عقارات مُدِّرة للدخل. وتستمر صناديق الاستثمار العقارية غالبية أموالها في قطاع العقارات، وهذه هي الطريقة التي تُحقِّق من خلالها الجزء الأكبر من إيراداتها. وهناك بعض صناديق الاستثمار العقارية التي تُركِّز على قطاع العقارات التجارية والسكنية. ومعظم صناديق الاستثمار العقارية هي صناديق أسهم، وبعضها يتعامل في الرهون العقارية بدلاً من العقارات الفعلية. وربما الأمر الأكثر أهمية للمستثمر هو أن 90% على الأقل من الدخل الخاضع للضريبة يتم توزيعه على المساهمين في صورة توزيعات أرباح. لذا، يُعَد البحث عن صناديق الاستثمار العقارية الناجحة والاستثمار فيها وسيلة مربحة للاستثمار.

2- الاستثمار في صناديق الاستثمار العقارية المشتركة (Real Estate Mutual Funds)

تختلف صناديق الاستثمار العقارية المشتركة إلى حد ما عن صناديق الاستثمار العقارية. فصناديق الاستثمار العقارية هي عبارة عن شركات فعلية، بينما صناديق الاستثمار العقارية المشتركة هي ببساطة عبارة عن مجموعة من الاستثمارات التي يشرف عليها مدير استثمار. ويسمح الصندوق المشترك للمستثمرين بتنويع محافظهم الاستثمارية. وكما هو الحال مع أنواع أخرى من الصناديق المشتركة، يمكنك اختيار الصناديق التي تُركِّز على النمو أو التي تُركِّز على تحقيق الدخل. وهذه الصناديق هي أصول متنوِّعة تم تصميمها بقصد التخفيف من المخاطر، ولكنها لا تزال عرضة للمخاطر الشائعة في قطاع العقارات. وإذا كانت المخاطر المُتعلِّقة بالعقارات تؤثر سلباً على أحد الاستثمارات في الصندوق، فمن المحتمل أن تؤثِّر على الاستثمارات الأخرى أيضاً.

3- الاستثمار في صناديق المؤشِّرات المتداولة (ETFs)

بالإضافة إلى صناديق الاستثمار العقارية التي تستثمر في العقارات، هناك صناديق المؤشِّرات المتداولة التي تستثمر في صناديق الاستثمار العقارية. فعلى سبيل المثال، يضم صندوق Vanguard Real Estate ETF  (VNQ) مجموعة من أهم صناديق الاستثمار العقارية ، من بينها صندوق Simon Property Group (SPG) وصندوق Prologis  (PLD). ويُعَد الاستثمار في صناديق المؤشِّرات المتداولة أكثر أمناً من الاستثمار في صناديق الاستثمار العقارية، وأيضاً أكثر أمناً من شراء العقارات ولكنها تُحقِّق أرباحاً أقل.

4- تجارة العقارات

تجارة العقارات تعني التعاقد مع شخص يرغب في بيع منزله، ثم البحث عن شخص يرغب في شراء هذا المنزل، ومن ثم تحقيق الأرباح دون الحاجة إلى تكبُّد تكاليف صيانة أو تطوير للمنزل.  وهذا الأمر ينطوي على قدر ضئيل من المخاطرة مقارنةً بأنواع الاستثمار الأخرى. ولكن الجزء الأصعب يتمثَّل في العثور على منزل بسعر مناسب وبيعه من أجل تحقيق الربح.

5- استخدام منصة إلكترونية للاستثمار العقاري

هناك العديد من المنصات الإلكترونية التي تساعدك على الاستثمار في قطاع العقارات. وعادةً ما تكون هذه الاستثمارات جزء من عملية تمويل جماعي لمساعدة الآخرين على شراء العقارات دون الحاجة إلى رأس مال استثماري. وتُعَد منصة Fundrise ومنصة RealtyShares من أشهر منصات الاستثمار العقاري الإلكترونية. ويُعَد هذا الخيار مثالياً لأولئك الذين يمتلكون مدخرات مالية ويُفكِّرون في شراء عقارات كبيرة.

6- الشراكات العقارية

تتطلَّب بعض الاستثمارات العقارية مبالغ باهظة، وهذا الأمر قد لا يكون مناسباً للجميع. وتُعَد الشراكات من أشهر خيارات الاستثمار في قطاع العقارات، حيث يتولى كل شريك الاضطلاع ببعض المسؤوليات، وهو الأمر الذي من شأنه تسهيل عملية إدارة الاستثمارات. وعن طريق الشراكة العقارية، تستطيع شراء عقار ما بسعر منخفض. وبالطبع يتفق الشركاء على مجموعة من الشروط التي تحكم علاقة الشراكة فيما بينهم، مثل الاتفاق على دفع الرهون العقارية أو الدفعة المُقدَّمة لشراء العقار. ووفقاً لشروط الشراكة العقارية، تستطيع الاستثمار في القطاع العقاري دون أن تمتلك عقاراً بشكل فعلي.

7- الاستثمار في شركات الخدمات العقارية

هناك الكثير من الشركات المُتخصِّصة في قطاع العقارات، والتي تتيح لك فرص الاستثمار فيها. وبعيداً عن صناديق الاستثمار العقارية، تستطيع البحث عن شركة توفِّر لك فرصة استثمارية مربحة في قطاع العقارات، مثل شركة   RE/MAX التي تبيع المنازل عبر الوكلاء العقاريين. ومن خلال التعاون مع هذا النوع من الشركات التي لا تعمل فعلياً في شراء العقارات تستطيع تنويع محفظتك الاستثمارية، ولكن يجب أن يكون لديك فهم جيد لسوق العقارات والاتجاهات السائدة.

8- الاستثمار في شركات بناء المنازل

يُعَد الاستثمار في شركات بناء المنازل أحد خيارات الاستثمار في قطاع العقارات. وهناك الكثير من شركات بناء المنازل التي يتم تداول أسهمها في بورصة نيويورك كل يوم، مثل شركة Lennar  وشركة D.R. Horton . وهذا الخيار مثالي لأولئك الذين يرون أن قطاع بناء المنازل سوف يشهد ازدهاراً مستمراً.

9- العمل في وظيفة مُثمِّن عقاري

هل فكرت يوماً ما في العمل في قطاع العقارات؟ ربما يكون هذا الأمر نوعاً من الاستثمار، وفي الوقت نفسه سوف تكتسب الخبرة اللازمة بالسوق والاستثمارات العقارية. وتُعَد وظيفة المُثمِّن العقاري واحدة من أهم الوظائف في قطاع العقارات. وتتلخَّص وظيفة المُثمِّن العقاري في تحديد قيمة العقارات، سواء السكنية أو التجارية. وعندما يقوم المُثمِّن العقاري بتحديد قيمة العقارات، فإنه يضع في اعتباره تفاصيل العقارات والمنطقة المحيطة بها. ووفقاً للمكتب الأمريكي لإحصاءات العمل Bureau of Labor Statistics (BLS)، بلغ متوسِّط الراتب السنوي لمُثمِّن العقارات في عام 2017 حوالي 54,010 دولار أمريكي، وقد يصل في بعض الأحيان إلى 101,000 دولار أمريكي.

10- العمل في مجال الوساطة العقارية

تستطيع الانخراط في سوق بيع العقارات من خلال العمل كوكيل عقاري، ولكن الأمر يتطلب قدراً من التعليم والتدريب حتى تستطيع تحقيق النجاح في هذا المجال وتحقيق عمولات جيدة مقابل بيع العقارات نيابةً عن العملاء. وبصفة عامة، يعمل الوكيل العقاري لدى أحد الوسطاء العقاريين. وإذا كنت ترغب في الانخراط في سوق العقارات وتحقيق الأرباح، تستطيع تأسيس شركة وساطة عقارية، ومن خلالها سوف تحصل على عمولات كبيرة نظير مساعدة عملائك على بيع عقاراتهم. ولكن الأمر ليس بهذه البساطة، حيث يتطلَّب الكثير من الأموال، فضلاً عن التدريب المُكثَّف والتراخيص اللازمة. وإذا كنت وكيلاً عقارياً وتبحث عن خطوتك القادمة في قطاع العقارات، فسوف يكون من الرائع التفكير في تأسيس شركة وساطة عقارية. أما إذا كنت جديداً في مجال العقارات، ولا تمتلك الأموال والخبرة الكافيتين، فمن الأفضل البدء في العمل في وظيفة وكيل عقاري.


ما هو المبلغ المطلوب للاستثمار في قطاع العقارات؟

يعتمد الأمر على نوع الاستثمار الذي تُخطِّط للقيام به. ولا داع لتذكيرك أن مجرَّد شراء منزل سوف يُكلِّفك الكثير من المال. وكلما زاد رأس المال المُخصَّص للاستثمار، زادت الخيارات المطروحة أمامك. فإذا كنت تُخطِّط لشراء عقار وتطويره وإدخال بعض التحسينات عليه بغرض إعادة بيعه أو تأجيره وتحقيق الأرباح، فأنت بحاجة إلى مبلغ كبير من المال. وحتى إن كنت تُخطِّط لشراء منزل للسكن فيه، فسوف تتحمل قروض الرهن العقاري. وبصفة عامة، أنت بحاجة إلى عشرات الآلاف من الدولارات لتنفيذ أحد الخيارات السابقة.

أما أولئك الذين لا يمتلكون هذا القدر الكبير من الأموال اللازمة لشراء العقارات، فهناك صناديق الاستثمار العقارية التي يمكن لأي شخص الاستثمار فيها بمبلغ 500 دولار. وهذا الخيار أقل تكلفةً من الخيارات الأخرى، وفي الوقت نفسه سوف تحصل على توزيعات أرباح دورية.  وهناك أيضاً خيار المنصات الإلكترونية المُتخصِّصة في العقارات. وبصفة عامة، أنت بحاجة إلى مبلغ يتراوح بين 1,000 و2,000 دولار كحد أدنى حتى تستطيع البدء في الاستثمار في قطاع العقارات.

فيديو يعرض نصائح للمبتدئين في مجال الاستثمار العقاري

هل الاستثمار في قطاع العقارات مُربِح؟

يُعَد الاستثمار العقاري واحداً من أقوى أنواع الاستثمارات بشرط إجراء بحث مُتعمِّق للسوق وأساليب الاستثمار الناجحة. ولعل أفضل وسيلة لتحديد ما إذا كان الاستثمار ناجحاً أم لا هو النظر في مدى ملائمته لوضعك المالي الحالي. ومثلما هو الحال مع أي نوع آخر من الاستثمار، لن تستطيع تحقيق النجاح في الاستثمار العقاري ما لم تكن لديك القدرة المالية اللازمة للاستثمار دون الحاجة إلى الاقتراض.


7 مخاطر تواجه الاستثمار في قطاع العقارات

مزايا ومخاطر الاستثمار العقاري- كيف تستثمر في العقارات بشكل ناجح؟
مزايا ومخاطر الاستثمار العقاري- كيف تستثمر في العقارات بشكل ناجح؟

يُعَد الاستثمار في العقارات، وعلى وجه الخصوص امتلاك العقارات المؤجَّرة، طريقة رائعة لبناء تدفقات مُتعدِّدة من الدخل السلبي. ولكن عنصر المخاطرة يُعَد مكوِّناً أصيلاً في جميع أنواع الاستثمار العقاري. وكلما زاد مستوى المخاطرة، زاد الربح المحتمل. وقبل البدء في الاستثمار العقاري، يجب تحديد المخاطر المحتملة. وفيما يلي، إليك بعض هذه المخاطر التي يجب مراعاتها عند امتلاك عقار إيجاري:

1- مخاطر شراء عقار سيء

قد تشير كلمة “سيء” إلى وجود مشاكل خفية لم تظهر عند شراء العقارات. وهذه المشاكل قد تشمل هيكل البناء والأساسات وعمليات الإصلاح المتأخرة وعيوب الأجهزة. ولكي لا تُدهَش، يجب أن تضع في اعتبارك أنك سوف تواجه دائماً بعض المفاجآت عند شراء العقارات. وتستطيع التخفيف من آثار هذا النوع من المخاطر عن طريق المعاينة المتأنية للعقار قبل شرائه، فبإمكانك الاستعانة بمقاولين أو خبراء مُتخصِّصين في المعاينة لتحديد المشكلات التي قد لا تكون ظاهرة لك. ولا شك أن هذه الخطوة على الرغم من أنها قد تكون مُكلِّفة، إلا أنها لن تجعلك تشعر بالندم بعد شراء العقار.

2- مخاطر المستأجرين غير المناسبين

من أكبر المشاكل التي قد تواجهك عند شراء العقارات الإيجارية هي التعامل مع مستأجرين يثيرون المتاعب، مثل التأخر عن سداد القيمة الإيجارية أو التسبُّب في إزعاج الجيران أو إتلاف العقار. لذا، يجب عليك التدقيق عند اختيار المستأجرين والاطلاع على جميع بياناتهم ورصيدهم الائتماني وقدرتهم على سداد القيمة الإيجارية. وهناك بعض التطبيقات التي تستطيع استخدامها لفحص المستأجرين، من بينها تطبيق Cozy وتطبيق Avail. وأخيراً، لا تتسرَّع في تأجير العقار، فمن الأفضل أن يظل العقار شاغراً لبعض الوقت ولا يشغله مستأجر سيء قد يُكلِّفك الكثير.

3- مخاطر الدعاوى القضائية

تُعَد المسؤولية القانونية من أهم الأمور التي يجب أخذها في الاعتبار عند الاستثمار في العقارات. وهناك دائماً نقاشات حول أفضل الوسائل لتأمين نفسك ضد الدعاوى القضائية المحتملة. فتستطيع الحصول على تغطية تأمينية توفِّر الحماية للعقار. وتستطيع أيضاً الانضمام إلى بعض الكيانات التي لها شكل قانوني حتى تحمي نفسك من التعرَّض للدعاوى القضائية بشكل شخصي. ولكن في جميع الأحوال وقبل اتخاذ قرارك، يجب عليك استشارة المستثمرين المُحنَّكين من ذوي الخبرة ووكلاء التأمين والمحامين المُتخصِّصين في حماية الأصول.

4- مخاطر انخفاض قيمة العقار وتدهوُّر الأوضاع في السوق

تتعرَّض أسعار العقارات للتذبذُّب من وقت لآخر، وقد شهدت انهياراً أكثر من مرة. وإذا أصبح السوق العقاري مزدهراً لفترة ما، فقد تنتهي هذه الفترة في أي وقت لتنهار الأسعار وتتدهور الأوضاع.  ولكي تتجنَّب هذا النوع من المخاطر، يجب أن تُخطِّط لمواجهته عند شراء العقار. ويجب أن تكون لديك إستراتيجية طويلة الأجل وخطة تخارج محكمة. كما يجب عليك أيضاً تحديد هدفك من الاستثمار، وهل ما إذا كنت ترغب في إجراء تعديلات وتحسينات على العقار وبيعه سريعاً أم أنك ترغب في الاحتفاظ به. وربما يكون بيع العقار بسرعة أمراً محفوفاً بالمخاطر، ولكن الاحتفاظ بالعقار وتأجيره يوفِّر مصدراً مستمراً للتدفقات النقدية، حتى وإن حدثت تقلبات في السوق.

5- مخاطر اختيار موقع سيء

لا شك أن اختيار موقع مُتميِّز هو أمر ضروري لا غنى عنه عندما يتعلَّق الأمر بالاستثمار العقاري. تخيَّل أنك اشتريت عقاراً في منطقة تعاني من تناقص السكان وضعف الاقتصاد! بالطبع سوف تفشل استثماراتك. وتستطيع أن تتجنَّب هذا الأمر عن طريق النظر في بعض المؤشِّرات الرئيسية، ومن بينها الاطلاع على التقارير المُتعلِّقة بالنمو السكاني وزيادة عدد الوظائف والنظام التعليمي وغيرها من الجوانب الهامة الأخرى، وذلك من أجل تحديد ما إذا كان هذا الموقع مناسباً لاستثماراتك المستقبلية أم لا.  لذا، احرص على إجراء بحث مُتعمِّق قبل شراء العقار. وتستطيع البحث عبر الإنترنت واستشارة خبراء العقارات المحليين.

فيديو لخبير عقاري يشرح قواعد الاستثمار في العقارات

6- مخاطر السيولة

لعل أهم عيوب الاستثمارات العقارية هو صعوبة تسييلها، فأنت لا تستطيع الدخول إلى الإنترنت وبيع عقاراتك بمجرَّد ضغطة زر.  فالأمر قد يستغرق بعض الوقت والجهد. لذا، عندما تُفكِّر في الاستثمار في قطاع العقارات، يجب أن تضع في اعتبارك أنك لن تستطيع بيع الاستثمارات على الفور، ولكن يجب أن يكون لديك خطط للتخارج وخيارات أخرى.  وتستطيع بدلاً من ذلك الحصول على قرض نقدي على العقارات التي تمتلكها ومن ثم يمكنك استخدام هذه المبالغ النقدية في شراء المزيد من العقارات. ويُعَد هذا الخيار جزءاً من إستراتيجية BRRRR، التي تشمل شراء العقارات وتحديثها وتأجيرها والحصول على قروض عليها ومن ثَم إعادة هذه الخطوات مرة أخرى.

7- مخاطر التمويل

يُعَد الحصول على تمويل للاستثمارات العقارية سلاحاً ذو حدين، حيث إنه قد يساعدك على تحقيق عوائد ضخمة، ولكن في الوقت نفسه قد يُسبِّب بعض المشاكل ويؤدي إلى تدهور وضعك المالي. فعلى سبيل المثال، عندما تحصل على قرض بنكي، فإن البنك يُعَد شريكاً لك في ملكية العقار، لأنك إذا تخلَّفت عن سداد القرض، فسوف يستحوذ البنك على العقار أو جزء منه نظير القرض الذي تدين به له. وللتغلُّب على هذا النوع من المخاطر، يُفضَّل أن يكون لديك عقارات مُدِّرة للدخل، أي أن العوائد الناتجة عن هذه العقارات تتجاوز جميع نفقات إدارة هذه العقارات والاحتفاظ بها. فالمبالغ النقدية المتوفِّرة تتيح لك القدرة على إجراء الإصلاحات والصيانة، بالإضافة إلى تجنُّب مخاطر الحصول على القروض.


الخلاصة

كما ذكرنا آنفاً، تنطوي جميع أنواع الاستثمارات على قدر من المخاطر، وينطبق هذا الأمر على الاستثمارات العقارية. ولكنك تستطيع التخفيف من آثار هذه المخاطر عن طريق الدراسة المتأنية ووضع خطة مدروسة للاستثمار.


اقرأ أيضاً: كيف تبدأ مشروع جديد في 12 خطوة


المراجع:


شارك برأيك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى