ثقافة مالية

دليل القطاع المصرفي والخدمات البنكية في دولة الإمارات

نظرة عامة على المعاملات البنكية والقطاع المصرفي بدولة الإمارات

تحتوي هذه المقالة على دليل شامل يتضمن أهم المعلومات المُتعلِّقة بقطاع الخدمات المصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى خيارات الدفع المختلفة المتاحة للوافدين وكيفية التعامل مع الأنشطة الاحتيالية.

تُعَد دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من أهم المركز المالي العالمية، وهي تمتلك قطاعًا مصرفيًا متطوِّرًا. وتتميَّز البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة بقدرتها على مواكبة التطوُّرات الحديثة، والتي تشمل تقنيات البلوكتشين والذكاء الاصطناعي. ويستفيد الوافدون المقيمون في الدولة من هذا النهج الاستباقي. فليس من المستغرب أن يزور موظَّفو البنك العملاء في منازلهم أو مكاتبهم لتسهيل المعاملات المالية. كما تنتشر الخدمات المصرفية الرقمية عبر الإنترنت والهواتف الذكية، وهناك شبكة واسعة من ماكينات الصراف الآلي تنتشر في جميع أنحاء البلاد.


نبذة عن القطاع المصرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة

تشتهر دولة الإمارات العربية المتحدة بأنها سويسرا الشرق الأوسط، حيث إنها توفِّر مناخًا مثاليًا للاستثمار في منطقة مليئة بالاضطرابات والمشاكل. ويتمثَّل السبب الرئيسي لهذا الأمر في كفاءة الخدمات المصرفية التي تُقدِّمها دولة الإمارات العربية المتحدة. وفي الآونة الأخيرة، ينظر الكثير من أصحاب الثروات إلى الإمارات على أنها ملاذ آمن للاستثمار دون أي مخاطر. ووفقًا لموقعي نيو وورلد ويلث وذا ويلث ريبورت، من المتوقع أن يحوِّل العديد من أثرياء العالم أموالهم إلى دولة الإمارات العربية المتحدة خلال العقد القادم.

ويرى الكثير من المُحلِّلين أن القطاع المصرفي المحلي مكتظ بالبنوك، فهناك حوالي 52 بنكًا محليًا وأجنبيًا، وهي جميعًا أعضاء في اتحاد مصارف الإمارات. ومن بين هذه البنوك، هناك 22 بنكًا وطنيًا. وهذا الزخم الكبير من شأنه خلق قطاع مصرفي قوي. ومن جانبه، يراقب مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي جميع الأنشطة المصرفية في الدولة ويُنظِّم عملها ويعتمد التقنيات الحديثة.


انتعاش القطاع المصرفي الإماراتي

لقد كان للأزمة المالية العالمية (2009-2008) تأثيرًا قويًا على البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة نظرًا لوجود العديد من أصحاب الحسابات المصرفية من الأجانب. ولكن الإمارات استطاعت التعافي سريعًا. وحاليًا، تصف وكالة التصنيف موديز القطاع المصرفي الإماراتي على أنه قطاع مستقر نظرًا للسياسات والإستراتيجيات المالية القوية التي يعتمد عليها. ونظرًا لأن البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة تعتمد بشكل أساسي على الودائع، فهي تمتلك مُعدَّلات سيولة كبيرة. هذا، بالإضافة إلى الدعم الكبير الذي توفِّره الحكومة للبنوك المحلية. وقد حقَّقت البنوك في الإمارات أرباحًا ضخمةً في النصف الأول من عام 2019، وقد لعبت المؤسَّسات الحكومية وشبه الحكومية دورًا كبيرًا في هذا الأداء القوي. ووفقًا لإحصائيات البنك المركزي، بلغ إجمالي أصول البنوك 2.9 مليار درهم إماراتي في يوليو 2019. وفي المجموع، تساهم الأنشطة المالية والتأمينية بحوالي 8.6% من الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة.

اعتمدت البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة عدة معايير عالمية، مثل معيار المحاسبة الدولي ومعايير التقارير المالية الدولية، ومؤخراً، لوائح كفاية رأس المال بما يتماشى مع لوائح اتفاق بازل 3. واعتبارًا من عام 2011، أصبح رقم الحساب المصرفي الدولي إلزاميًا لإجراء أي معاملات محلية أو دولية.

وتتوفَّر مجموعة كبيرة ومتنوِّعة من الخدمات المصرفية التي تُقدِّمها المؤسَّسات المالية المحلية والأجنبية، وهناك أربعة أنواع من البنوك العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهي:

  • البنوك التجارية
  • البنوك الاستثمارية
  • البنوك الصناعية
  • البنوك الإسلامية

العُملة في دولة الإمارات العربية المتحدة

العملة الرسمية في دولة الإمارات العربية المتحدة هي الدرهم الإماراتي. والدرهم الإماراتي يتكوَّن من 100 فلس. ومثلما هو الحال مع جميع عملات دول الخليج العربي، تم ربط الدرهم بالدولار الأمريكي بشكل دائم. حيث يبلغ سعر صرف الدولار الأمريكي 3.67 درهم. واعتبارًا من أغسطس 2019، يبلغ سعر صرف اليورو 4.06 درهم، وسعر صرف الجنيه الإسترليني 4.48 درهم.

ويعود تاريخ استخدام الدرهم الإماراتي إلى عامين بعد تأسيس اتحاد الإمارات، حيث تم تقديمه لأول مرة في 19 مايو 1973، ليحل محل ريال قطر ودبي. وقد كان ريال قطر ودبي متداولاً منذ عام 1966 في جميع الإمارات باستثناء أبوظبي. وحل الدرهم محل الدينار البحريني حيث بلغ سعر الدينار البحريني 10 دراهم. وقبل عام 1966، كانت الإمارات، التي أصبحت فيما بعد دولة الإمارات العربية المتحدة، تستخدم الروبية الخليجية الصادرة عن بنك الاحتياطي الهندي، وهي تعادل الروبية الهندية. وحاليًا، يُصدِر مجلس النقد الإماراتي أوراق نقدية وعملات معدنية بفئات مختلفة. وتجدر الإشارة إلى أن المتاجر الكبرى في دولة الإمارات العربية المتحدة تقبل التعامل بالدولار الأمريكي والريال السعودي، ولكن أسعار الصرف قد لا تكون مناسبة.


ماكينات الصراف الآلي في دولة الإمارات العربية المتحدة

يعتمد الاقتصاد الإماراتي على التجارة بشكل أساسي، وبالتالي فإن الوصول إلى النقد متاح بسهولة عبر الإمارات السبع، حيث بلغ عدد ماكينات الصراف الآلي في دولة الإمارات العربية 5261 ماكينة في عام 2018. وتنتشر هذه الماكينات في مراكز التسوُّق والنوادي الاجتماعية والشوارع الرئيسية والجانبية. ويستطيع أصحاب الحسابات المصرفية سحب النقود من ماكينات الصراف الآلي المنتشرة في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة. ولكن تُفرَض رسوم بقيمة 2 درهم إماراتي عند السحب من ماكينة الصراف الآلي الخاصة ببنك آخر. وتنشر معظم البنوك خريطة لشبكة ماكينات الصراف الآلي على موقعها الإلكتروني. وتستطيع أن تصرف أوراق نقدية بقيمة 50 درهمًا إماراتيًا فأكثر.

القطاع المصرفي الإماراتي

اعتبارًا من إبريل 2017، يمتلك 22 بنكًا محليًا مُرخَّصًا أكثر من 85% من إجمالي أصول القطاع المصرفي، بالإضافة إلى 90% من فروع البنوك. وفي الواقع، تستحوِّذ أكبر خمسة بنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة على حوالي 60% من أصول القطاع المصرفي. ويستطيع العملاء إدارة أموالهم سواء عن طريق زيارة فروع البنوك أو عن طريق الاستفادة من الخدمات المصرفية عبر الإنترنت وتطبيقات الهواتف الذكية. وتُقدِّم جميع البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة خدمات مصرفية عبر الإنترنت وتطبيقات الهاتف. ولكن بعض العملاء لا يزالون يُفضِّلون التعامل وجهًا لوجه مع موظَّفي البنك، وهؤلاء يستطيعون التوجُّه إلى أقرب فرع أو إلى مراكز الخدمة الموجودة في مراكز التسوُّق وغيرها من الأماكن الأخرى في جميع أنحاء البلاد. وتفتح البنوك أبوابها لاستقبال العملاء من الساعة 8 صباحًا إلى الساعة 3 مساءً من السبت إلى الأربعاء، ومن الساعة 8 صباحًا إلى الظهر في أيام الخميس. وتغلق البنوك أبوابها يوم الجمعة.


أهم البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة

بنك أبوظبي الأول: أدى اندماج بنك أبوظبي الوطني وبنك الخليج الأول إلى إنشاء أكبر بنك من حيث الأصول، وهو بنك أبوظبي الأول. وتنتشر فروع البنك في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة وحتى حدود المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان. ونظرًا للعلاقة التي تربط بين البنك وبين شركة الاتحاد للطيران، يستطيع أصحاب الحسابات الحصول على الأميال عند إجراء المعاملات المصرفية.

بنك الإمارات دبي الوطني: أكبر مجموعة مصرفية في الشرق الأوسط ويقع مقرها الرئيسي في دبي. وتدير هذه المجموعة حاليًا 221 فرعاً و1023 ماكينة صراف آلي في دولة الإمارات وخارجها. وتُقدِّم المجموعة خدمات مصرفية متنوِّعة تشمل الخدمات المصرفية للأفراد والشركات وإدارة الثروات والخدمات المصرفية الإسلامية والخدمات الدولية وتقنية المعلومات. وهي من أوائل الكيانات التي أطلقت الخدمات المبتكرة، مثل المساعد الآلي وخدمات تحويل الأموال خلال 60 ثانية.

بنك المشرق: واحد من أقدم البنوك الخاصة في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تأسَّس في عام 1967 في دبي. وهو شركة تابعة لمجموعة إتش إس بي سي. ويمتلك البنك حوالي 45 فرعًا محليًا و20 فرعًا دوليًا. ويُقدِّم بنك المشرق الخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية التجارية والخدمات المصرفية الاستثمارية والخدمات المصرفية الإسلامية وخدمات الوساطة وخدمات إدارة الأصول.


الخدمات المصرفية الإسلامية في دولة الإمارات العربية المتحدة

تمتلك دولة الإمارات العربية المتحدة قطاعًا مصرفيًا إسلاميًا قويًا. فهناك ثمانية بنوك إسلامية تُقدِّم خدمات متكاملة، بالإضافة إلى 23 فرعًا إسلاميًا أنشأتها البنوك التقليدية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتُمثِّل هذه المؤسسات مجتمعة 19% من إجمالي أصول القطاع المصرفي الإماراتي. وفيما يلي أهم البنوك الإسلامية في دولة الإمارات العربية المتحدة:

بنك دبي الإسلامي: تأسَّس بنك دبي الإسلامي في عام 1975، ويقع مقره الرئيسي في دبي. ويُقدِّم البنك خدماته لما يقرب من 1.7 مليون عميل، ويمتلك شبكة واسعة من الفروع تضم 90 فرعًا منتشرة في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة. ويضم البنك قسمًا للخدمات المصرفية للشركات، بالإضافة إلى أقسام أخرى للتطوير العقاري والخزانة وغيرها من الأعمال التجارية.  وفي يوليو 2019، استحوَّذ البنك على بنك نور الإسلامي ليصبح أكبر رابع بنك من حيث الأصول في دولة الإمارات العربية المتحدة.

مصرف أبوظبي الإسلامي: تأسَّس البنك في عام 1997، ويقع مقره الرئيسي في أبوظبي، ولكنه يمتلك شبكة من الفروع تغطي مصر والعراق والمملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة. وتشمل الخدمات التي يُقدِّمها البنك الخدمات المصرفية للأفراد والشركات والخدمات المصرفية الخاصة وأنشطة الخزانة.


البنوك الدولية في دولة الإمارات العربية المتحدة

إجمالاً، هناك 26 بنكًا أجنبيًا في دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد حصلت العديد من هذه البنوك على هذه التراخيص قبل تأسيس مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي. وهناك سبعة بنوك من المملكة المتحدة وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية، في حين أن بقية البنوك الأجنبية من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا. وهناك العديد من البنوك التي تُقدِّم خدمات مصرفية شخصية، ومن بينها بنك إتش إس بي سي وبنك سيتي بنك وبنك ستاندرد تشارترد وبنك بارودا وبنك حبيب بنك إيه جي زيوريخ. بينما تُقدِّم البنوك الأخرى، مثل بنك سوسيتيه جنرال وبنك باركليز خدمات مُتخصِّصة في مجالات أخرى. ويجب أن تمتثل جميع البنوك للوائح المحلية على النحو المنصوص عليه من مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي. وبالتالي، فإن جميع هذه البنوك تتبع نفس السياسة فيما يتعلَّق بساعات العمل والحد الأقصى للرسوم وإجراءات السلامة. ولكن قد توجد لوائح خاصة بكل بنك فيما يتعلَّق بالحد الأدنى للرصيد.

وتمتلك البنوك الأجنبية 86 فرعًا في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث إن الحد الأقصى لعدد الفروع لكل بنك هو 8 فروع. ولكن بالإضافة إلى الفروع، هناك مراكز الخدمة التي توجد في المناطق المزدحمة، مثل مراكز التسوُّق.


البنوك الاستثمارية في دولة الإمارات العربية المتحدة

هناك العديد من المؤسَّسات المالية المحلية والدولية في دولة الإمارات العربية المتحدة التي يمكنها تقديم الخدمات المصرفية الاستثمارية. ويتألَّف سوق الاستشارات وإدارة الأصول من مجموعة من الشركات الدولية الصغيرة التي تعمل جنبًا إلى جنب مع البنوك المحلية والعالمية الكبرى. وهي تُقدِّم خدماتها للأفراد والشركات بشروط متنوِّعة. وهناك عدد من الشركات المصرفية الاستثمارية الكبرى التي تمارس أعمالها في دولة الإمارات العربية المتحدة أو تمتلك فروعًا فيها، ومن بينها شركة إتش إس بي سي للخدمات المالية وبنك الإمارات للاستثمار وشعاع كابيتال والشركاء المتحدون للاستثمار وكريدي سويس ومورجان ستانلي وبنك جوليوس باير وبكتيت آند سي ويو بي إس.


الخدمات المصرفية الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة

يستطيع العملاء إدارة حساباتهم المصرفية عبر الإنترنت أو عبر تطبيقات الهواتف الذكية. وتمتلك معظم البنوك الكبرى تواجدًا على شبكة الإنترنت، ويُقدِّم بعضها، مثل بنك الإمارات دبي الوطني، خدمة المساعد الافتراضي لتسهيل إجراء المعاملات الإلكترونية. ويمكن تقديم الخدمات المصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة بالكامل في صورة رقمية. وهناك بنكان يُقدِّمان جميع خدماتهما عبر تطبيقات الهاتف الذكي. فهناك تطبيق Liv من بنك الإمارات دبي الوطني وتطبيق Neo من بنك المشرق. وكلاهما يسمح لك بفتح حسابات عبر الإنترنت في غضون ساعات قليلة. وبُمجرَّد تنزيل التطبيق ومسح بطاقة الهوية الإماراتية الخاصة بك ضوئيًا وإضافة النقود إلى الحساب، ستتصل بك خدمة التوصيل المحلية في غضون يوم واحد من أجل تسليم بطاقة الخصم الجديدة الخاصة بك. ويحصل العملاء أيضًا على رقم الحساب المصرفي الدولي والسويفت كود. وبالتالي، يصبح من الممكن تحويل الأموال بين الحسابات المصرفية المختلفة على الفور.

الخدمات المصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة

يستطيع الوافدون إلى دولة الإمارات العربية المتحدة الاستمتاع بالخدمات المصرفية الآتية:

فتح حساب مصرفي

الحسابات الجارية: تُقدِّم معظم البنوك في دولة الإمارات العربية مجموعة متنوِّعة من الحسابات، ومن بينها الحسابات الجارية العادية للطلاب والشباب والحسابات المشتركة للعائلات.

حسابات التوفير: يمتلك العديد من الوافدين في دولة الإمارات العربية المتحدة حسابات توفير. وهذا النوع من الحسابات يُقدِّم مُعدَّل فائدة مرتفع، ولكنها لا تُقدِّم دفاتر شيكات.

الاستثمارات والقروض

القروض والسحب على المكشوف: يستطيع العملاء الحصول على قروض شخصية بسهولة، سواء لشراء سيارة أو منزل أو لتوحيد الديون. وتُقدِّم معظم البنوك أيضًا عمليات سحب على المكشوف قصيرة وطويلة الأجل.

الرهون العقارية: مع توجُّه سوق العقارات في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى حد كبير نحو الوافدين والأجانب، أصبح هناك عدد كبير من البنوك التي تُقدِّم قروض الرهن العقاري للعملاء، بما في ذلك المشترين لأول مرة الذين يستوفون الشروط المطلوبة.

الاستثمارات: تُقدِّم البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة مجموعة كبيرة ومتنوِّعة من الاستثمارات، بما في ذلك الاستثمار في الصناديق والسندات والأسهم وخطط التقاعد المرتبطة بالتأمين. ولكنها تُطبِّق شرط الحد الأدنى للرصيد.

الخدمات المصرفية الرقمية والإلكترونية: تُقدِّم معظم البنوك الخدمات المصرفية الإلكترونية لعملائها الراغبين في استخدام طريقة أكثر ملاءمة لإجراء معاملاتهم المالية.

الخدمات المصرفية عبر الهاتف المُتحرِّك: تُقدِّم البنوك الرئيسية الآن تطبيقات لإجراء المعاملات المصرفية عبر الهاتف المُتحرِّك، بحيث يمكن للعملاء الوصول إلى الحسابات وإجراء المدفوعات من هواتفهم المُتحرِّكة والأجهزة اللوحية. وهناك أيضًا بعض البنوك تُجري معاملاتها عبر الهاتف المُتحرِّك فقط.

الخدمات المصرفية للشركات: تقتصر الحلول المصرفية المُخصَّصة للشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام على خدمات الحسابات المصرفية.

تحويل الأموال: ُقدِّم مجموعة من مزوِّدي الخدمات المصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة خدمات تحويل الأموال بسهولة بين مختلف البلدان، وذلك بفضل علاقاتها مع البنوك المراسلة.

فتح حساب مصرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة

تستطيع فتح حساب مصرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة بكل سهولة ويسر. وبصفة عامة، تستغرق عملية فتح الحساب يوم واحد أو يومين وقد تصل إلى أسبوعين، وذلك وفقًا لنوع الحساب المصرفي الذي ترغب في فتحه. فبمُجرَّد الحصول على تأشيرة الإقامة، كل ما عليك هو إجراء مكالمة هاتفية مع المؤسَّسة التي ترغب في التعامل معها أو زيارة موقعها الإلكتروني، والانتظار حتى يأتي إليك مندوبها في غضون يوم واحد أو يومين ليُنفِّذ جميع رغباتك.

ومن الناحية النظرية، من الممكن فتح حساب توفير لدى بنوك دولة الإمارات العربية المتحدة قبل أن تصل إلى الدولة. ولكن هذه الحسابات تتطلب وجود حد أدنى مرتفع للرصيد، حوالي 100,000 درهم إماراتي. لذلك، من المنطقي الانتظار حتى تصل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وتختم تأشيرة إقامتك، ثم تشرع في فتح حساب مصرفي.


طرق الدفع في دولة الإمارات العربية المتحدة

هناك العديد من خيارات الدفع المتاحة لأولئك الذين يتعاملون مع البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة.

النقد: لا يزال النقد يُعَد وسيلة شائعة للدفع في دولة الإمارات العربية المتحدة، لاسيما في معاملات الشراء الصغيرة التي لا تتجاوز 10 درهم إماراتي أو عند دفع أجرة التاكسي.

الشيكات: تظل الشيكات وسيلة دفع مهمة في دولة الإمارات العربية المتحدة، فهي ضرورية عند إبرام عقود الإيجار وكضمان لبطاقات الائتمان والقروض. وتُعَد الشيكات بدون رصيد جريمة يُعاقِب عليها القانون.

بطاقات الدفع: في السنوات الأخيرة، حلت بطاقات الائتمان وبطاقات الخصم محل النقد بشكل كبير. وقد قال 84% من المشاركين في استطلاع حديث للرأي أُجري مؤخَّرًا أن البطاقات هي وسائل آمنة للدفع عند التسوُّق. وحاليًا، تتم معظم المعاملات المالية باستخدام بطاقات الائتمان وبطاقات الخصم، لاسيما في المتاجر ومحطات الوقود وسيارات الأجرة.

بطاقات الخصم المباشر وأوامر الدفع المستديمة: يستطيع عملاء البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة استخدام بطاقات الخصم المباشر وأوامر الدفع المستديمة لسداد فواتير المرافق ورسوم الهاتف المُتحرِّك. واعتبارًا من عام 2018، قامت البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة بتفعيل خدمة الخصم المباشر للمدفوعات الإيجارية. وعلى الرغم من أن أوامر الدفع المستديمة تُستخدَم منذ عدة سنوات، إلا إن المبالغ يمكن تغييرها فقط عند إلغاء الأمر السابق وإنشاء أمر جديد.

الدفع عبر الإنترنت والهاتف المُتحرِّك: عند التسوُّق أو دفع الفواتير عبر الإنترنت في دولة الإمارات العربية المتحدة، فإن المدفوعات تتم باستخدام بطاقات الائتمان أو الخصم أو الدرهم الإلكتروني (للخدمات الحكومية). وفي السنوات الأخيرة، أصبحت بعض الخدمات الإلكترونية، مثل خدمة باي بال، أكثر شهرة.

المحافظ الرقمية: يعتمد الاقتصاد الإماراتي على الاستهلاك الكثيف، ولذلك كانت دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من أولى الدول التي أدخلت خدمات المحافظ الإلكترونية، مثل Apple Pay وGoogle Pay وSamsung Pay. وتهدف هذه المنصات المُتخصِّصة في تقديم خدمات الدفع عبر الهاتف المُتحرِّك إلى تبسيط معاملات الدفع عن طريق الجمع بين النقد وبطاقات الائتمان وبطاقات الخصم وبطاقات الهدايا من خلال تطبيق واحد. ويوجد في دولة الإمارات العربية المتحدة شبكة واسعة من أنظمة نقاط البيع التي تدعم المعاملات الفورية بدون تلامس، ومعظم هذه الخدمات تتم مجانًا.


تحويل الأموال

تحويلات الأموال المحلية: يمكن إجراء التحويلات المالية المحلية بين البنوك الإماراتية في غضون يوم أو يومين، وذلك بمُجرَّد إضافة الطرف المستفيد إلى حسابك. ويمكن أن تستغرق هذه العملية يومًا أو يومين وفقًا لموقع إجراء المعاملة داخل دولة الإمارات العربية المتحدة. وليست جميع المعاملات المحلية مجانية، وقد تطلب بعض البنوك من المستلم تقديم نسخة من بطاقة الهوية الإماراتية وجواز السفر لتجنُّب عمليات غسيل الأموال.

تحويلات الأموال الدولية: يعيش في دولة الإمارات العربية المتحدة مواطنين من حوالي 200 جنسية. لذا، تُقدِّم معظم البنوك خدمات تحويل الأموال الدولية. ولتحويل الأموال إلى حسابات خارجية باستخدام عملات مختلفة، ستحتاج إلى رقم الحساب المصرفي الدولي والسويفت كود أو رمز معرف البنك. وتمتلك معظم البنوك المحلية علاقات مع الكثير من المؤسَّسات المالية في بلدان مختلفة. وهناك تحويلات مجانية إلى بعض البلدان، مثل الهند. وهناك أيضًا حلول بديلة لتحويل الأموال تُعَد خيارات أسهل وأرخص. وتنتشر أيضًا شركات الصرافة في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن بينها شركات الإمارات العربية المتحدة للصرافة والأنصاري للصرافة ولولو للصرافة. وتمتلك هذه الشركات فروعًا في مراكز التسوُّق المختلفة. وفيما يلي بعض مزوِّدي خدمات تحويل الأموال في دولة الإمارات العربية المتحدة:

  • CurrencyFair: تُقدِّم خدمات تحويل الأموال إلى أكثر من 150 دولة ولديها أسعار صرف أرخص بثماني مرات من البنوك، مما يساعدك على تجنُّب الرسوم المصرفية المفرطة.
  • Moneycorp: تُقدِّم خدمات الصرف الأجنبي وخدمات الدفع العالمية للعملاء من الأفراد والشركات بأكثر من 120 عملة.
  • TransferWise: مزوِّد دولي لتحويل الأموال متوفر في 59 دولة حول العالم، ويُقدِّم خدمات تحويل الأموال بين الحسابات المصرفية برسوم أرخص ثماني مرات من البنوك التقليدية.
  • Monito: أداة مقارنة عبر الإنترنت لتوفير الرسوم والحصول على أفضل أسعار الصرف والعثور على أرخص الخيارات لتحويل الأموال.

رسوم فتح الحساب المصرفي

تفرض دولة الإمارات العربية المتحدة رسوم معاملات مصرفية موحَّدة لمنع المؤسَّسات المالية من فرض رسوم باهظة على عملائها. ووفقًا للوائح مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، يتعيَّن على البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة أيضًا نشر أي رسوم مفروضة على جميع المنتجات والخدمات المالية المُتعلِّقة بالشركات والأفراد. ويحتوي الجدول أدناه على آخر تحديث لهذه الرسوم في عام 2018:

رسوم فتح الحساب المصرفيلا توجد
الحد الأدنى للرصيد5,000 درهم إماراتي بحد أقصى
غرامة الحد الأدنى للرصيد شهريًا50 درهمًا إماراتيًا
استخدام ماكينة الصراف الآلي لبنك محلي آخر في الإمارات2 درهم إماراتي
إصدار دفتر شيكات جديد25 درهمًا إماراتيًا (الدفتر الأول مجانًا)
رسوم إصدار شيك مصرفي30 درهمًا إماراتيًا
إصدار خطاب برصيد الحساب50 درهمًا إماراتيًا
إصدار شهادة عدم مسؤولية60 درهمًا إماراتيًا
إصدار خطاب إبراء ذمة50 درهمًا إماراتيًا
رسوم شيك بدون رصيد100 درهم إماراتي (ولا توجد رسوم في حال تحرير الشيك لنفسك)
رسوم إغلاق الحساب100 درهم إماراتي

الحسابات المصرفية الخارجية في دولة الإمارات العربية المتحدة

تُعَد دولة الإمارات العربية المتحدة وجهة مثالية للوافدين، لذا تفتح العديد من البنوك الأجنبية فروعًا لها في دولة الإمارات العربية المتحدة، لاسيما في دبي. ويستطيع أي شخص يمتلك تأشيرة إقامة سارية المفعول في الإمارات العربية المتحدة فتح حساب مصرفي خارجي.

وتتميَّز الخدمات المصرفية الخارجية بالاستقرار والموثوقية والأمان، وعادةً ما تكون مصحوبة بمزايا مالية وقانونية، مثل مُعدَّلات الضرائب المنخفضة. وتشمل الخدمات المصرفية الخارجية في دولة الإمارات العربية المتحدة مجموعة متنوِّعة من الخدمات، ومن بينها حماية الأصول والحسابات المصرفية الخاصة وإدارة المحافظ وإدارة الثروات والاستشارات الضريبية وتخطيط الميراث وتكوين الشركات. وهناك العديد من البنوك التي توفِّر حسابات مصرفية خارجية، مثل بنك إتش إس بي سي وبنك آبي ناشيونال وبنك إيه بي إن أمرو وبنك دريسدينر وبنك باركليز.


الأمن والاحتيال في المعاملات المصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة

لقد شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة عدة أنواع من الاحتيال المصرفي. وفي الواقع، قد وقعت أكثر من 800 حالة هجوم إلكتروني في دبي خلال السنوات الثلاث الأخيرة وحتى يونيو 2019. وقد أطلقت السلطات والبنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة على مر السنين العديد من حملات التوعية العامة لتثقيف العملاء حول الاحتيال الإلكتروني، بالإضافة إلى سن القوانين الصارمة لمعاقبة مُرتكبي جرائم الإنترنت.

ويظل الاحتيال المُتعلِّق ببطاقات الائتمان هو المشكلة الأكثر شيوعًا في دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد أفاد أكثر من ربع سكان الإمارات بأنهم وقعوا ضحايا لهذا النوع من الاحتيال خلال فترة خمس سنوات، وذلك وفقًا لدراسة أجرتها شركة ACI Worldwide في عام 2016.

أنواع الاحتيال المصرفي

  • Phishing: رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها التي يبدو أنها من بنك أو بائع تجزئة وتطلب معلومات حسَّاسة.
  • Smishing: رسالة نصية تحتوي على معلومات مزورة، مثل أرقام الهواتف.
  • Vishing: يقوم المحتالون بإجراء مكالمة هاتفية ويتظاهرون بأنهم من موظَّفي البنك أو الشرطة أو المسؤولين الحكوميين. وعادة ما يسعون للحصول على المعلومات الشخصية أو تحويل “الرسوم المصرفية”.
  • تبديل شريحة الهاتف المُتحرِّك: يتم الاستيلاء على شريحة الاتصال في هاتفك دون معرفتك، وذلك بهدف إجراء معاملات مالية مع البنك الذي تتعامل معه.
  • سرقة الهوية: الحصول على معلوماتك السرية واستخدامها بشكل غير قانوني، على سبيل المثال عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو بيانات الفواتير.
  • الاحتيال عن طريق الجوائز: يتظاهر المحتالون بتمثيل البنوك أو مزوِّدي الخدمات أو المنظَّمات المحلية ويعرضون جوائز تتطلَّب تقديم معلومات حسَّاسة أو دفع رسوم.

حاليًا، تُصدِر معظم البنوك وشركات تقنيات الدفع، مثل فيزا وماستركارد، بطاقات دفع مزوَّدة بشرائح ولا يمكن سرقة المعلومات الخاصة بها. ولمزيد من الأمان، يُطلَب من العملاء استخدام كلمة مرور لمرة واحدة يتم إرسالها إلى هواتفهم المُتحرِّكة عند الدفع مقابل السلع والخدمات التي يتم شراؤها عبر الإنترنت.

وفي يناير 2019، أطلق اتحاد مصارف الإمارات العربية المتحدة تحسينات أمنية على عملية التحقق من الشيكات، وذلك لمواجهة عمليات الاحتيال المُتعلِّقة بدفاتر الشيكات. وتشمل هذه التحسينات استخدام تقنية التشفير المحسن وزيادة استخدام رموز الاستجابة السريعة، حيث تتم طباعة رمز فريد على كل ورقة من أوراق دفاتر الشيكات.

وإلى جانب اتخاذ تدابير أمنية مثل كلمات المرور القوية وبرامج الأمان، يُنصح أيضًا بالتسجيل لتلقي تنبيهات عبر الرسائل القصيرة والبريد الإلكتروني عند إجراء المعاملات المصرفية. وبهذه الطريقة، يمكن تلقي تنبيهات بخصوص المعاملات غير المعتادة، وذلك في غضون دقائق من إجرائها.

التعامل مع الاحتيال المصرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة

قم بتنبيه البنك الذي تتعامل معه بمُجرَّد ملاحظة وجود معاملة احتيالية. وإذا اكتشفت معاملة خاطئة في كشف حسابك المصرفي، يجب عليك الإبلاغ عنها في غضون 30 يومًا. وقد يطلب منك البنك ملء نموذج أو خطاب وإرساله بالفاكس حتى يقوم بالتحقيق في الأمر. وقد تستغرق العملية ما يصل إلى 90 يومًا. وقد يطلب البنك أيضًا المستندات الداعمة، مثل الإيصالات أو رسائل التأكيد بالبريد الإلكتروني أو الرسائل النصية المُتعلِّقة بالمعاملة الاحتيالية. ويجب عليك تغيير كلمات المرور الخاصة بك على الفور أو تقديم بلاغ إلى الشرطة إذا طلب البنك ذلك.

سرقة أو ضياع البطاقات المصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة

البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة مجهَّزة تجهيزًا جيدًا للتعامل مع حالات سرقة البطاقات أو ضياعها. وغالبًا ما يتم إصدار البطاقات الجديدة في غضون فترة تتراوح بين يومين وخمسة أيام عمل، ولكن هذا الأمر يتوقَّف على مزوِّد الخدمة. وبمُجرَّد أن تكتشف ضياع بطاقتك أو سرقتها، اتصل بالبنك أو شركة بطاقة الائتمان على الفور واطلب إيقاف البطاقة. ويجب عليك في جميع الأحوال تقديم بلاغ إلى الشرطة.

وتوفِّر بعض البنوك وبعض مزوِّدي بطاقات الائتمان في دولة الإمارات العربية المتحدة تغطية تأمينية، ولكن يتوقَّف هذا الأمر على الإبلاغ عن المشكلة في غضون 48 ساعة من اكتشافها.

وبصفة عامة، يحتاج حل مشكلات الاحتيال الكثير من الوقت والجهد، ويجب على ضحايا الاحتيال دفع المبالغ المتنازع عليها، مهما كانت كبيرة، حتى يتم حل المشكلة وتسديد الأموال.


تقديم شكوى ضد البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة

إذا لم تكن راضيًا عن الخدمة التي تلقيتها أثناء التعامل مع البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة، يجب عليك أولاً محاولة حل المشكلة مباشرةً من خلال التواصل مع قسم إدارة الشكاوى بالبنك. وإذا كانت الشكوى تُنظَر أمام المحكمة بالفعل، يجب عليك انتظار قرار المحكمة. وتستطيع أيضًا تصعيد الأمور إلى مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي بصفته الجهة التنظيمية التي تراقب البنوك والمؤسَّسات المالية في دولة الإمارات العربية المتحدة. فتستطيع تقديم شكوتك عبر الموقع الإلكتروني أو تقديم الشكوى شخصيًا من خلال زيارة أي من الفروع في العين أو دبي أو الشارقة أو الفجيرة أو رأس الخيمة. وتستطيع تقديم الشكوى أيضًا عن طريق الاتصال على رقم الهاتف الخاص بوحدة حماية المستهلك في مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، وسوف تحصل على رقم مرجعي. وسوف يتواصل معك المسؤولون عبر البريد الإلكتروني أو الرسائل القصيرة بمُجرَّد اتخاذ القرار.


بدائل الخدمات المصرفية في الإمارات العربية المتحدة

تستطيع إدارة أموالك في دولة الإمارات العربية المتحدة عبر حساب مصرفي دولي وذلك نظرًا لطبيعة الاقتصاد الإماراتي المترابطة وسهولة إجراء المعاملات المالية. فتستطيع سحب أي نقود تحتاجها من ماكينات الصراف الآلي المحلية باستخدام بطاقة دولية، ولكنك ستدفع رسوم مقابل الحصول على هذه الخدمة. وعادةً ما تبلغ هذه الرسوم 25 درهمًا إماراتيًا تقريبًا.

أيضًا، أصبح التسوُّق أسهل باستخدام بطاقة الائتمان أو بطاقات الخصم الدولية. وعادةً، ما يقبل تجار التجزئة في دولة الإمارات العربية المتحدة التعامل باستخدام العديد من البطاقات، ومن بينها بطاقات فيزا وماستركارد وأمريكان إكسبريس ويونيون باي. ولكن يُفضَّل إجراء بعض المعاملات باستخدام النقد، مثل دفع أجرة التاكسي أو معاملات الشراء الصغيرة.

يستفيد الوافدون الذين يعملون في شركات محلية أو بعقود عمل تتجاوز بضعة أشهر من الخدمات المصرفية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وفي الغالب، لا يرغب الأشخاص في تحويل الأموال إلى الخارج نظرًا للرسوم المرتفعة. وفي المقابل، من السهل الحصول على بطاقات الائتمان والقروض بأنواعها عند التعامل مع البنوك العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وإذا كنت ترغب في استخدام حساب مصرفي في بلد آخر، فكل ما عليك هو الاتصال بالبنك الذي تتعامل معه والاستفسار عما إذا كانت هناك حدود للمبالغ التي يمكنك تحويلها أو سحبها في خلال يوم واحد، بالإضافة إلى الاستفسار عن الصعوبات التي قد تواجهها.


شارك برأيك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى