الربح من الانترنت

الدليل الشامل للربح من الدروبشيبينغ Dropshipping عن طريق موقع شوبيفاي

مزايا وعيوب تجارة الدروبشيبينغ عن طريق موقع Shopify

ما هو الدروبشيبينغ؟

بشكل مبسط، الدروبشيبينغ Dropshipping هو عبارة عن عملية بيع وشراء، تلعب أنت فيها مرة دور المشتري، ومرة دور البائع، فتشتري منتج من الشركة المصنعة أو تاجر جملة ثم تبيعه لزبونك وتربح من خلال فرق السعر، وذلك دون أن تقوم باستلام أو تخزين المنتج الذي يتم بيعه وشرائه. وتتمثل خطوات هذه العملية فيما يلي:

1- أن تقوم بإنشاء متجر إلكتروني وتعرض عليه بيانات منتجات أنت تختارها بعناية، وتعرض بيعها بسعر محدد.

2- إذا طلب منك شخص شراء أحد المنتجات من متجرك الإلكتروني، تقوم أنت بشراء هذا المنتج من مورد أو تاجر جملة تعرفه مسبقاً وبسعر أقل وذلك بعد أن تقبض سعر المنتج بمعدل أعلى من زبونك.

3- تطلب أنت من المورد أو تاجر الجملة أن يقوم بشحن المنتج على عنوان الزبون الذي طلب شراء المنتج من متجرك الإلكتروني.

4- تستفيد أنت من فارق السعر الذي يكون في صالحك وتحقق الربح بهذه الطريقة مع تكرار هذه الخطوات مع منتجات مختلفة وبكميات مختلفة.

وأهم فرق بين تجارة الدروبشيبينغ وعملية البيع والشراء العادية هو أنك أنت كتاجر لا تقوم بتخزين أية منتجات لديك ولا تقوم بأعمال الشحن بنفسك. وبدلاً من ذلك، يقوم المورد أو تاجر الجملة بتخزين المنتجات لديه وعندما تطلب أنت منه شراء أي منتج من منتجاته لصالح أحد زبائنك، يقوم البائع الأصلي بشحن ذلك المنتج إلى عنوان زبونك بعد أن تكون أنت قد قبضت ثمن المنتج من زبونك.


كيف يتم تنفيذ عملية دروبشيبينج عبر موقع شوبيفاي؟

عند القيام بتنفيذ عملية دروبشيبينج عبر موقع شوبيفاي، فأنت تحتاج للحصول على مورد أو تاجر جملة للمنتجات التي تنوي بيعها لزبائنك، وهناك طريقتين للحصول على مورد للمنتجات، وهما إما بشكل مستقل عن طريق البحث في قواعد بيانات الموردين الموجودة على شبكة الانترنت، والطريقة الثانية عن طريق سوق أوبيرلو Oberlo، والذي يتبع موقع شوبيفاي ويساعد التجار المستقلين في العثور على المنتجات المناسبة لبيعها والربح منها. ومن خلال سوق أوبيرلو، تستطيع أن تتصفح قوائم الموردين على موقع علي إكسبريس واستيراد المنتجات التي تعتقد أنها ستكون مربحة بالنسبة لك إلى أوبيرلو مباشرة، حيث يكون سوق أوبيرلو مربوطاً بمتجرك الإلكتروني على موقع شوبيفاي، وكل هذا يتم بمجرد كبسة زر.

وبمجرد أن يقوم أحد زبائنك بشراء أي منتج من متجرك الإلكتروني على شوبيفاي، سوف تستطيع أن تقوم بشحن هذا المنتج إلى زبونك مباشرة عبر تطبيق أوبيرلو. والجميل في الأمر أن تطبيق أوبيرلو يقوم بهذه العملية بشكل أوتوماتيكي. فأنت، بصفتك مالك المتجر الإلكتروني، كل ما يتعين عليك القيام به هو أن تتأكد بأن كافة البيانات صحيحة، ومن ثم تضغط على زر الشراء. بعد ذلك، يتم شحن المنتج مباشرة من المورد الذي اخترته من موقع علي إكسبريس إلى زبونك أيا كان مكانه في العالم.


ما هي مزايا الدروبشيبينغ؟

التجارة الإلكترونية عن طريق الدروبشيبينغ هي طريقة فريدة للتجارة ولها مزايا عديدة
التجارة الإلكترونية عن طريق الدروبشيبينغ هي طريقة فريدة للتجارة ولها مزايا عديدة

إن عملية الدروبشيبينغ هي طريقة رائعة لمزاولة التجارة الإلكترونية خاصة بالنسبة لصغار التجار الذين لا زالوا في بداية طريقهم، وهي تعتبر وسيلة متاحة للجميع. عن طريق الدروبشيبينغ تستطيع اختبار أفكار مختلفة لمشاريع التجارة الإلكترونية الخاصة بك مع الحد من المخاطر، وهذا يجعلك قادراً على تعلم الكثير حول اختيار وتسويق المنتجات الأمثل التي تنطوي على فرص ربح عالية بالنسبة لك. في السطور التالية، نقدم لك أهم مزايا الدروبشيبينغ كطريقة مميزة لتحقيق الربح في مجال التجارة الإلكترونية:

1. ليست هناك حاجة لرأس مال كبير

ربما أكبر ميزة للدروبشيبينغ هي أنه من الممكن إطلاق متجر للتجارة الإلكترونية دون الحاجة إلى استثمار آلاف الدولارات لشراء مخزون من المنتجات مقدما، حيث أنه في التجارة التقليدية المعتادة، يتوجب على تجار التجزئة شراء كميات كبيرة من المنتجات وهذا يستهلك نسبة كبيرة من رأس مالهم.

أما عند استخدام طريقة الدروبشيبينغ، لن تضطر إلى شراء منتج ما لم تكن قد قمت بالفعل ببيعه لزبونك وقبضت ثمنه من ذلك الزبون. فبدون الحاجة لاستثمار الكثير من الأموال في شراء مخزون من المنتجات، من الممكن البدء في تحديد واختيار الموردين القادرين على توريد المنتجات التي تخطط لبيعها، وتنفيذ مشروع دروبشيبينغ الخاص بك وبأموال قليلة للغاية. ونظرًا لأنك لست ملتزمًا بشراء أي منتجات مسبقاً، فإن هذا يعني انخفاض مخاطر الخسارة إلى حد كبير عند ممارسة التجارة الإلكترونية بطريقة الدروبشيبينغ.

2. من السهل أن تبدأ

إدارة أعمال التجارة الإلكترونية أسهل بكثير عندما لا يتوجب عليك التعامل مع المنتجات المادية المعتادة. وخلال عملية الدروبشيبينغ، لن يكون لديك أي داعي للقلق بشأن ما يلي:

  • تكبد أية أموال أو القيام بأية جهود تتعلق بإدارة مخزون المنتجات أو دفع ثمنه مسبقاً
  • التعبئة وشحن الطلبيات
  • متابعة وجرد المخزون لأسباب حسابية
  • تحصيل أية أموال من الزبائن أو التعامل مع أية شحنات واردة
  • طلب المنتجات باستمرار لضمان توافر المخزون

3. انخفاض معدل التكاليف العامة

حيث أنك لن تحتاج إلى شراء مخزون من المنتجات بشكل مسبق ولن تحتاج لإدارة أية مرافق خاصة بالتخزين، فإن هذا يؤدي إلى انخفاض تكاليف التجارة إلى حد كبير. وفي الواقع، هناك العديد من متاجر الدروبشيبينغ الناجحة والتي تتم إدارتها من المنازل، ولا تتطلب سوى جهاز لابتوب والقليل من المصاريف الإدارية. وعندما تكبر أعمالك تدريجياً، قد ترتفع تلك التكاليف، ولكن تظل تلك التكاليف منخفضة جداً مقارنة بطرق التجارة التقليدية.

4. تستطيع مزاولة العمل من أي مكان

تستطيع مزاولة أعمال الدروبشيبينغ من أي مكان في العالم طالما لديك اتصال بشبكة الانترنت، وطالما تستطيع التواصل مع الموردين والعملاء بشكل سهل، حيث تستطيع إدارة أعمالك وتلبية طلبات زبائنك بغض النظر عن موقعك الجغرافي وبغض النظر أيضاً عن الموقع الجغرافي الخاص بزبائنك أو الموردين الذين تتعامل معهم.

5. توافر الكثير من المنتجات المتنوعة التي يمكنك الاتجار فيها

بما أنك لا يتوجب عليك أن تشتري أي منتجات مسبقاً، فأنت تستطيع أن تعرض الكثير من المنتجات للبيع والتي تختارها بعد دراسة السوق وتشعر أن هناك طلب عليها ولها الكثير من الزبائن المحتملين. وهذا يعني أن أي منتج يعرضه المورد الذي تتعامل معه تستطيع أنت أيضاً أن تعرضه للبيع عبر متجرك الإلكتروني على شوبيفاي دون الحاجة إلى شراء ذلك المنتج مسبقاً من المورد.

6. سهولة اختبار السوق

إن عملية الدروبشيبينغ هي طريقة رائعة لإطلاق متجر إلكتروني جديد وكذلك أصحاب الأعمال الذين يحاولون اختبار السوق بشأن منتج جديد من أجل معرفة إذا ما كان هناك قدر كافي من العملاء المحتملين الذين سيرغبون في شراء ذلك المنتج الجديد أم لا. مرة أخرى، أهم ميزة في عملية الدروبشيبينغ هي القدرة على عرض أي منتج للبيع قبل أن تلتزم أنت بشرائه بشكل مسبق.

7. سهولة توسيع نطاق العمل

في التجارة التقليدية على أرض الواقع، عندما تتلقى طلبات شراء تزيد بثلاثة أضعاف عن الطلبات المعتادة، فأنت تحتاج عادة إلى القيام بعمل يعادل ثلاثة أضعاف العمل المعتاد. أما في عملية الدروبشيبينغ، فإن الموردين الذين تتعامل معهم هم الذين يقومون بإدارة طلبات الشراء الإضافية، مما يمنحك القدرة على توسيع نطاق أعمالك بالقدر الذي تريده دون الحاجة لتكبد المزيد من الأعباء الإدارية.

فزيادة المبيعات يؤدي دائماً إلى المزيد من العمل، خاصة فيما يتعلق بخدمة دعم العملاء، ولكن التجار الذين يتبعون طريقة الدروبشيبينغ يستطيعون استيعاب زيادة المبيعات بشكل أكثر سهولة من التجارة التقليدية.


مساوئ الربح عن طريق الدروبشيبينغ

تنطوي التجارة الإلكترونية عبر الدروبشيبينغ على بعض الجوانب السلبية التي يجب أخذها في الاعتبار
تنطوي التجارة الإلكترونية عبر الدروبشيبينغ على بعض الجوانب السلبية التي يجب أخذها في الاعتبار

إن كافة المزايا التي ذكرناها أعلاه تجعل أعمال الدروبشيبينغ طريقة مغرية لتحقيق الأرباح وبدء ممارسة التجارة الإلكترونية عبر الإنترنت، وكذلك لتعزيز ورفع معدلات المبيعات لأصحاب الأعمال الموجودين بالفعل. رغم ذلك، هناك بعض المساوئ أو الجوانب السلبية التي تتعلق بأعمال الدروبشيبينغ ايضاً. وبشكل عام، دائماً سهولة ممارسة العمل ومرونته تكون لها ثمن يتوجب علينا دفعه. إليك بعض الجوانب السلبية التي ينبغي أخذها في الاعتبار إذا فكرت البدء في التجارة الإلكترونية عن طريق الدروبشيبينغ.

1. انخفاض هامش الربح

إن انخفاض هامش الربح هو أحد أكبر الجوانب السلبية بالنسبة لمن يعملون في مجال الدروبشيبينغ، خاصة إذا كانت المنتجات التي يتاجرون فيها تتسم بالتنافسية الشديدة. فالمزايا تؤدي أحياناً إلى مساوئ، فكما ذكرنا أن أعمال الدروبشيبينغ من السهل أن يقوم بها أي شخص من أي مكان وتتطلب مصاريف محدودة جدا للبدء، ولهذه الأسباب نفسها تجد المنافسة شديدة، والتي بدورها تؤدي إلى انخفاض الأسعار وبالتالي انخفاض هامش الربح.

عادة معظم الذين يقومون بالتجارة الإلكترونية بطريقة الدروبشيبينغ يكون لديهم مواقع سيئة الجودة وخدمة عملاء سيئة (إن كانت موجودة أصلا)، وأنت تستطيع أن تستفيد من ذلك لكي يكون عملك ومنتجك متميزا عنهم. غير أن هذا لن يمنع العملاء من المقارنة بين أسعارك وأسعار التجار الآخرين، وهذا يرفع من حدة المنافسة ويضطرك إلى تخفيض أسعارك وبالتالي ينخفض هامش الربح الذي تحصل عليه. لحسن الحظ، تستطيع أن تتخذ بعض الإجراءات للتخفيف من حدة هذه المشكلة وذلك عن طريق اختيار مجال معين أو منتجات محددة مناسبة لأعمال الدروبشيبينغ.

2. مشكلات تتعلق بتخزين المنتجات

إذا قمت بتخزين جميع المنتجات الخاصة بك، فمن السهل نسبيًا تتبع العناصر الموجودة داخل وخارج المخزن. ولكن عندما تقوم بالتوريد من مصادر متعددة، وتلك المصادر لديها تجار آخرين غيرك وتقوم بتلبية طلباتهم، يمكن أن تتغير معدلات المخزون بشكل يومي. لحسن الحظ، في هذه الأيام، هناك عدد قليل من التطبيقات التي تتيح لك عملية المزامنة مع الموردين، وهذا يعني أنك عندما تقوم بتقديم طلبات شراء للموردين، سوف تكون قادراً على معرفة كمية المخزون التي يمتلكها كل مورد في الوقت الفعلي.

يتيح تطبيق أوبيرلو Oberlo أيضًا للتجار اتخاذ إجراءات أوتوماتيكية عندما يصل مخزون المورد إلى الصفر. على سبيل المثال ، عندما لا يكون المنتج متاحًا، يمكنك تلقائيًا إلغاء عرض المنتج في متجرك الإلكتروني، أو الإبقاء على عرضه مع توضيح أن الكمية المتاحة في المخزون حالياً هي صفر.

3. تعقيدات عملية الشحن

إذا كنت تعمل مع موردين متعددين – كما تفعل معظم شركات الدروبشيبينغ- فإن المنتجات الموجودة في متجرك على شبكة الإنترنت سيتم الحصول عليها من خلال عدد من الشركات المختلفة. وهذا يجعل تكاليف الشحن الخاصة بك أكثر تعقيداً.

دعنا نقول أن العميل قدم مثلا طلب شراء لثلاثة منتجات، وكلها متوفرة فقط من موردين منفصلين. ستتحمل ثلاثة رسوم شحن منفصلة لإرسال كل منتج إلى العميل، ولكن من غير المحتمل أن يتم تحميل هذه الرسوم على العميل. وحتى عندما يكون من المنطقي تضمين هذه الرسوم ضمن سعر المنتج، فإن أتمتة هذه الحسابات قد يكون أمرًا صعبًا.

4. الأخطاء التي يرتكبها الموردون

هل تم في أية مرة إلقاء اللوم عليك بسبب حدوث خطأ أنت لم تكن مسئولا عنه، لكن كان حتماً عليك تحمل مسؤولية الخطأ على أي حال؟ حتى أفضل الموردين الذين يتعاملون في مجال الدروبشيبينغ يرتكبون أخطاء أثناء تلبية طلبات الشراء- وهي أخطاء يتعين عليك تحمل المسؤولية عنها. وعندما تتعامل مع موردين غير موثوقين أو لا يتمتعون بسمعة جيدة، فقد تتعرض لإحباط لا نهاية له، على سبيل المثال فقدان بعض المنتجات أثناء الشحن، وعدم الشحن من الأساس، والتعبئة السيئة للمنتج، وكل ذلك يمكن أن يُلحق الضرر بسمعتك، لأنك أنت في النهاية من يواجه عملائك وتكون مسئولا أمامهم.

5. وجود قيود تتعلق بتعديل تصميم المنتج واستخدام العلامة التجارية الخاصة بك

على عكس المنتجات المخصصة أو منتجات الطباعة حسب الطلب، فإن عملية الدروبشيبينغ لا تمنحك الكثير من التحكم في المنتج نفسه وتعديله. وعادة، يتم تصميم منتجات الدروبشيبينغ والعلامة التجارية من قبل الموردين.

يمكن أن يوافق بعض الموردين على إجراء تغييرات على المنتج الخاص بك، ولكن حتى ذلك الحين، يكون المورد هو المتحكم الأكبر في المنتج. وأي تغييرات أو إضافات على المنتج نفسه عادة ما تتطلب شراء حد أدنى من المنتجات، حتى تكون عملية الإنتاج معقولة التكلفة بالنسبة للشركة المصنعة للمنتج.

اقرأ أيضاً: الدليل الشامل للربح من الانترنت عن طريق التسويق بالعمولة أو الأفيلييت


أسئلة شائعة حول الدروبشيبينج

يستطيع أي شخص البدء في تجارة الدروبشيبينغ من أي مكان في العالم
يستطيع أي شخص البدء في تجارة الدروبشيبينغ من أي مكان في العالم

في هذا القسم، سوف نقوم بالإجابة على بعض الأسئلة الشائعة حول الدروبشيبينغ وطريقة عمله.

كم أحتاج من المال لبدء الاستثمار في الدروبشيبينغ؟

على الرغم من أنه من الصعب التنبؤ بالتكاليف لأي عمل على نحو دقيق، إلا أن هناك بعض التكاليف التي ستحتاج كل شركة من شركات الدروبشيبينغ إلى إنفاقها من أجل البدء. إليك ملخص سريع للتكاليف الأساسية:

متجر على الانترنت

التكلفة التقديرية: ~ 29 دولار / شهر

ستحتاج إلى العثور على منصة للتجارة الإلكترونية أو منشئ مواقع الويب لإنشاء متجرك الإلكتروني واستضافته. من الواضح أننا نوصي بإطلاق متجر على موقع شوبيفاي Shopify، حيث ستتمكن من المزامنة دون جهد مع سوق أوبيرلو Oberlo للحصول على المنتجات، وستتمكن من استخدام قوالب تصميمية لتختر شكل وتصميم متجرك ويتوفر لك أيضاً مجموعة كاملة من أدوات التسويق المجانية وتصبح قادراً على تشغيل متجرك الإلكتروني بشكل سريع.

اسم النطاق أو الدومين

التكلفة التقديرية: 5-20 دولار في السنة

من الصعب بناء الثقة مع العملاء بدون أن يكون لديك اسم نطاق أو دومين خاص بك. وعلى الرغم من وجود عدد من الدومينات التي تنتهي بلواحق مختلفة (على سبيل المثال ، example.shop ، example.co)، إلا أننا نوصي بالبحث عن دومين ينتهي بلاحقة com. ويناسب علامتك التجارية.

أوامر الشراء التجريبية

التكلفة التقديرية: تختلف

على الرغم من أن عملية الدروبشيبينغ لا تتطلب منك المشاركة في عملية شحن منتجاتك التي تعرضها على متجرك، إلا أنه يجب عليك تخصيص القليل من الأموال، بالإضافة إلى القليل من الوقت، لاختبار المنتجات التي تنوي بيعها. إذا لم تقم بذلك ، فإنك تخاطر بإدراج منتج به الكثير من أوجه القصور أو العيوب، مما سيؤدي إلى عملاء غير سعداء وقضاء وقت طويل في التعامل مع المنتجات المرتجعة.

التسويق الإلكتروني عبر الانترنت

التكلفة المقدرة: ترتفع التكلفة حسب حجم أعمالك؛ ونحن نوصي بتخصيص ميزانية لا تقل عن 500 دولار للبدء.

يجب أن يبحث كافة أصحاب المتاجر الإلكترونية عن طرق لتخفيض متوسط ​​تكلفة الحصول على العميل من خلال قنوات التسويق المختلفة مثل التسويق بالمحتوى، والتسويق عن طريق السيو SEO، وكذلك عن طريق التوصيات الشفهية. ولكن للبدء، عادة ما يكون الإعلان وسيلة أساسية لمعظم الشركات، وتشمل الوسائل الإعلانية الأكثر شيوعًا التسويق عبر محركات البحث (SEM) والإعلانات المصورة وإعلانات وسائل التواصل الاجتماعي وإعلانات الجوال.


كيف يمكن لتجار الدروبشيبينغ كسب المال؟

تقوم شركات الدروبشيبينغ بتقييم ودراسة المنتجات المتاحة في السوق، حيث تختار المزيج المناسب من المنتجات لتسويقها لعملائها. تذكر أن التسويق هو التكلفة التي تتحملها أنت، وهي تكلفة تتضمن الوقت والمال، وذلك بهدف مساعدة العملاء المحتملين في العثور على منتجك وشرائه. يجب عليك أيضًا تضمين تكلفة توفير دعم للعملاء في سعر المنتج، حيث عند وجود مشكلة في المنتج أو الشحن سوف تحتاج تقديم خدمة دعم للعملاء.

مع أخذ هذه التكاليف في الحسبان، تحصل شركات الدروبشيبينغ على هامش ربح عند تسويق وبيع هذه المنتجات التي وقع اختيارهم عليها. ولا يُمانع الموردون من قيام شركات الدروبشيبينغ بتسويق منتجاتهم لصالحهم، خاصة وأن مبيعاتهم تزداد بفضل جهود التسويق التي يقوم بها أصحاب متاجر الدروبشيبينغ. ولكي تحقق أعمال الدروبشيبينغ أرباحاً، يجب عليك معرفة كم يكلفك الحصول على العميل، ومن ثم تقوم بتسعير منتجاتك بناء على ذلك.


هل الدروبشيبينغ عمل مشروع؟

الدروبشيبينغ Dropshipping هو طريقة للتجارة وتنفيذ معاملات البيع والشراء، ويستخدمه العديد من تجار التجزئة حول العالم، وهو عمل قانوني ومشروع تمامًا. وكما هو الحال بالنسبة لأي عمل تجاري، يكمن مفتاح النجاح في تلبية توقعات العملاء وبناء علامة تجارية لها صدى لدى الجمهور وتحظى بثقتهم على المدى الطويل.

هذا السؤال يتم طرحه عادة بسبب وجود سوء تفاهم حول طريقة عمل الدروبشيبينغ. فمعظم متاجر التجزئة التي تشتري أنت منها منتجات لا تقوم عادة ببيع منتجات تقوم هي بتصنيعها. والدروبشيبينغ يتبع نفس النهج ولكن عملية البيع والشراء تتم بشكل إلكتروني عبر الانترنت.

بالطبع هناك أشياء أساسية أخرى يتعين عليك القيام بها حتى يكون عملك قانوني، مثل الأمور المتعلقة بالضرائب وفتح حساب بنكي، الخ ولذلك ننصحك باستشارة محامي متخصص في هذه الأمور بالدولة التي تعيش فيها وذلك حتى يتجنب عملك أية مخالفات لقوانين الدولة التي تعمل بها.


هل الربح عن طريق الدروبشيبينغ يستحق التجربة في عام 2020؟

كما ذكرنا سابقا، مزاولة التجارة عن طريق الدروبشيبينغ ليس أمراً خالياً من المشاكل أو سهل التنفيذ، وأي عمل ناجح يتطلب جهوداً جادة، والدروبشيبينغ ينطوي على الكثير من المزايا التي شرحناها أعلاه، ولكن لا يخلو من بعض الجوانب السلبية والتعقيدات التي يجب أخذها بعين الاعتبار.

ولكن بلا شك، إذا قمت بالتخطيط الجيد يمكنك التغلب على أية عقباتك تواجهك وبالتالي تستطيع أن تحقق أرباحاً جيدة عبر أعمال الدروبشيبينغ التي تقوم بها.


شبكة التوريد وخطوات تنفيذ عملية الدروبشيبينغ

شبكة التوريد، أو ما يُسمى باللغة الإنجليزية Supply Chain هو مصطلح متخصص يصف رحلة المنتج من الفكرة حتى وصوله إلى أيدي العميل. ووفقاً للخبراء المتخصصين، فإن شبكة التوريد تتضمن أيضاً على سبيل المثال عملية التعدين لاستخراج المواد المستخدمة في تصنيع المنتج، ولكننا لسنا في هذا المقام بحاجة لهذا التعمق والدخول في تلك التفاصيل.

نحتاج أن نتعرف فقط على أهم الأطراف الأساسية الذين تتم من خلالهم عملية الدروبشيبينغ، وهم الشركة المصنعة، وتجار الجملة وتجار التجزئة.

  • الشركة المصنعة تقوم تصنيع المنتج ولا تقوم ببيع ذلك المنتج مباشرة إلى الجمهور، وبدلاً من ذلك تقوم ببيع المنتج بالجملة إلى تجار الجملة وتجار التجزئة. بالطبع الشراء مباشرة من الشركة المصنعة يعتبر أرخص طريقة لشراء المنتجات بغرض إعادة بيعها وتحقيق ربح جيد، ولكن معظم الشركات المُصنعة تشترط شراء حد أدنى من كمية المنتجات. سوف يتعين عليك أيضاً تخزين المنتجات وإعادة شحنها عند بيعها لعملائك. ولهذه الأسباب، يكون من الأسهل عليك الشراء من تاجر جملة.
  • تجار الجملة وهم يقومون بشراء المنتجات بكميات كبيرة من الشركات المصنعة ويضعون عليها هامش ربح قليل وبيعها لتجار التجزئة الذين يقومون بدورهم ببيعها إلى الجمهور. وبعض تجار الجملة يفرضون على تجار التجزئة شراء حد أدنى من حيث كمية المنتجات، ولكنه في الغالب يكون أقل من الحد الأدنى الذي تفرضه الشركات المصنعة. ومعظم تجار الجملة يقومون بالبيع فقط لتجار التجزئة، وليس للعملاء الأفراد.
  • تجار التجزئة وهم الذين يقومون ببيع المنتجات مباشرة إلى الجمهور بعد إضافة هامش ربح على سعر المنتج. وبما أنك تقوم بإدارة أعمال دروبشيبينج، فأنت بطبيعة الحال تاجر تجزئة.

خطوات تنفيذ عملية الدروبشيبينغ

تتميز عملية البيع والشراء بطريقة الدروبشيبينغ بأن معظم خطواته أوتوماتيكية
تتميز عملية البيع والشراء بطريقة الدروبشيبينغ بأن معظم خطواتها أوتوماتيكية

سوف نشرح في هذا القسم الخطوات التي يمر بها المنتج خلال عملية الدروبشيبينغ. سوف نتخيل أنك تلقيت عبر متجرك الإلكتروني طلب لشراء أحد المنتجات من هذا المتجر، وليكن اسم هذا المتجر هو “متجر أحمد لمستلزمات الموبايل”، ودعنا نفترض أن متجر أحمد يقوم بشراء منتجاته مباشرة من تاجر جملة اسمه “متجر خالد للبيع بالجملة”.

فيما يلي الخطوات التي سيمر بها المنتج:

الخطوة الأولى – العميل يقوم بطلب شراء منتج من متجر أحمد.

هناك زبون يحتاج لشراء غطاء لهاتفه الجوال، ومن ثم قام بطلب شراء غطاء هاتف من متجر أحمد على الانترنت. بمجرد اعتماد طلب الشراء، يحدث الآتي:

  • يتلقى متجر أحمد والزبون رسالة تأكيد بالبريد الإلكتروني على طلب الشراء، وهي رسالة يتم إرسالها بشكل أوتوماتيكي عبر شوبيفاي.
  • يتم تحصيل سعر المنتج من الزبون عبر الإنترنت، ويتم إيداع المبلغ بشكل تلقائي في حساب متجر أحمد.

الخطوة الثانية- متجر أحمد يقوم بتقديم طلب شراء إلى المورد (تاجر الجملة/ متجر خالد للبيع بالجملة).

هذه الخطة هي بسيطة جدا، حيث يقوم متجر أحمد بإعادة إرسال رسالة تأكيد طلب الشراء إلى مندوب المبيعات الخاص بتاجر الجملة (متجر خالد) وتكون بطاقة ائتمان متجر أحمد مسجلة لدى متجر خالد ويقوم الأخير بخصم سعر المنتج بسعر الجملة من تلك البطاقة، مع رسوم الشحن.

الخطوة الثالثة: يقوم تاجر الجملة (متجر خالد للبيع بالجملة) بشحن المنتج الذي تم شراؤه

على فرض أن المنتج الذي طلب الزبون شراؤه متوفر في المخزون، وأن تاجر الجملة (متجر خالد للبيع بالجملة) استطاع خصم قيمته من بطاقة الائتمان الخاصة بمتجر أحمد، سوف يقوم تاجر الجملة (متجر خالد) بتغليف المنتج وشحنه مباشرة إلى الزبون (زبون متجر أحمد). وبالرغم من أن الشحن يتم من قبل تاجر الجملة، إلا أن اسم متجر أحمد وعنوانه سيظهران على عبوة المنتج وسوف يظهر أيضاً الشعار أو اللوجو الخاص بمتجر أحمد على الفاتورة. وعندما تتم عملية الشحن، سوف يقوم تاجر الجملة (متجر خالد) بإرسال الفاتورة ورقم تتبع الشحنة إلى متجر أحمد عبر البريد الإلكتروني.

ملاحظة: المدة التي تستغرقها عملية الدروبشيبينغ غالباً ما تكون أسرع مما تعتقد، حيث أن معظم الموردين الذين يحظون بسمعة جيدة يستطيعون شحن المنتج خلال ساعات قليلة، وهذا يسمح لتجار الدروبشيبينغ بتقديم خدمة الشحن في نفس اليوم حتى بالرغم من أن الشحن يتم من قبل جهة أخرى.

الخطوة الرابعة – متجر أحمد يقوم بإخطار الزبون بإتمام عملية شحن المنتج

بمجرد تلقي رقم تتبع الشحنة، سوف يقوم متجر أحمد بإرسال بيانات التتبع إلى الزبون، وذلك باستخدام خاصية في المتجر الإلكتروني تسمح له بإخطار الزبون بالشحن. وهكذا يتم شحن المنتج ويتم تحصيل قيمة المنتج ويتم إخطار الزبون بإتمام شحن المنتج وبذلك تكون قد اكتملت عملية الدروبشيبينغ. ومكسب متجر أحمد (أو خسارته) هو عبارة عن الفرق بين السعر الذي قبضه من الزبون والسعر الذي دفعه لتجار الجملة (متجر خالد).

ملاحظة: سوف تلاحظ أن الشخص الذي يملك المتجر الإلكتروني هو شخص مجهول بالنسبة للزبون، حيث أن الزبون لا يعرف سوى اسم المتجر وعنوانه وهاتفه الذي يظهر في الفاتورة التي يتم  إرفاقها مع المنتج عند الشحن. كما أن الزبون لا يعرف ولا يدرك وجود تاجر الجملة، وكل تعاملات الزبون تتم مع مالك المتجر الإلكتروني (وهو متجر أحمد في هذا المثال).

ووظيفة تاجر الجملة/ المورد هو تخزين وشحن المنتجات فقط. أما كافة الإجراءات الأخرى التي تشمل التسويق وإنشاء موقع إلكتروني وتوفير خدمة العملاء، الخ فهي تقع على عاتق تاجر التجزئة.


فيديو يشرح خطوات إنشاء متجر دروبشيبينغ على شوبيفاي



شارك برأيك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى