استثمار

10 نصائح استثمار ذكية يتبعها الأثرياء

نصائح هامة لمن يريد الاستثمار الناجح

إذا كنت تبحث عن إستراتيجية استثمار جديدة، فلن تجد ضالتك في هذه المقالة، فطبيعة الاستثمار لا تتغيَّر من عام إلى آخر. والأمر يتطلَّب فقط بعض الصبر والمثابرة والتركيز على النتائج طويلة الأجل. وفيما يلي قائمة تضم 10 نصائح استثمار ذكية تستطيع تطبيقها في عام 2021 وما بعده.

1- قم بترتيب الأولويات أولاً

إذا كنت ترغب في الاستثمار بينما لا تزال تعاني من بعض الديون، يجب عليك ترتيب أولوياتك أولاً. ولكن أحيانًا قد يكون من المنطقي التركيز على سداد الديون قبل الاستثمار.

  • المشاركة في خطة التقاعد 401(k): يجب عليك المشاركة في خطة التقاعد 401(k) من أجل الاستفادة من الميزات التي تُقدِّمها إلا إذا كان هذا الأمر سيؤدي إلى تكبُّد المزيد من الديون.
  • سداد الديون ذات الفائدة المرتفعة: يجب عليك المبادرة بسداد الديون التي تتجاوز فوائدها السنوية نسبة 6-8% (ديون بطاقات الائتمان) قبل المُضي قدمًا في الاستثمار.
  • الاستفادة من برنامج التقاعد Roth IRA: بمُجرَّد تخفيض ديونك، احرص على الاستفادة من برنامج التقاعد Roth IRA. ويبلغ حد المشاركة في البرنامج لعامي 2020 و2021 6,000 دولار للأشخاص تحت سن 50 عامًا و7,000 دولار للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 50 عامًا أو أكثر.
  • اتخاذ القرار المناسب: عليك أن تُقرِّر بعد ذلك ما إذا كنت ترغب في استثمار أموالك أو استخدامها لسداد الديون ذات الفائدة المنخفضة.

2- ابدأ الاستثمار في صناديق المؤشِّرات ذات التكلفة المنخفضة

عندما تدخل عالم الاستثمار للمرة الأولى، فإن صناديق مؤشِّر S&P 500 هي وسيلة الاستثمار المثالية التي يجب عليك أن تبدأ بها، وذلك وفقًا لنصيحة رجل الأعمال الأمريكي الشهير وارن بافيت. وهكذا، سوف تصبح مستثمرًا في أكبر الشركات الأمريكية مثل أبل وأمازون وجونسون آند جونسون وغيرها. وعندما تقوم بمعاملة شراء واحدة، ستحصل على محفظة استثمار متنوِّعة.


3- قم بتخفيض رسوم الاستثمار إلى الحد الأدنى

ابحث عن صناديق استثمار تقل مُعدَّلات التكلفة بها عن 0.1%، أي أن التكلفة تكون أقل من 1 دولار لكل 1,000 دولار. وفيما يلي بعض صناديق الاستثمار التي ينطبق عليه هذا المعيار: صندوق SPY وصندوق SWPPX وصندوق IVV وصندوق FXAIX وصندوق VOO.


4- استثمر مهما كان وضع سوق الأوراق المالية

يلجأ المستثمرون الناجحون إلى الاستثمار وفقًا لجدول زمني منتظم بصرف النظر عن حالة الهبوط أو الصعود التي تشهدها السوق. فعندما تكون السوق في حالة صعود، سوف تُجري معاملات شراء أقل، ولكنك ستُقلِّل تكاليف الاستثمار بمرور الوقت.


5- تحمَّل بعض المخاطر، ولكن بذكاء

تحمُّل بعض المخاطر لا يعني أنه يجب عليك استثمار جميع أموالك في العملات الرقمية المُشفَّرة (البيتكوين) أو غيرها من أدوات الاستثمار عالية المخاطر. ولكن يجب عليك أن تدرك جيِّدًا أنه لكي تنمو أموالك، فإن المخاطرة هي أمر لا مفر منه. ويُعَد الاستثمار في الأسهم خيارًا مثاليًا للمستثمرين المبتدئين، وينطوي هذا النوع من الاستثمار على مخاطرة قصيرة الأجل. ولحسن الحظ، فإن سوق الأسهم تتعافى سريعًا. وكلما اقتربت من سن التقاعد، يجب عليك تخفيض مستوى المخاطرة عن طريق زيادة الاستثمار في السندات وتقليل الاستثمار في الأسهم.


6- استعِن بخدمات المستشارين الآليين Robo-Advisors

قد يكون تحديد نسبة الاستثمار في الأسهم مقابل السندات بناءً على عمرك وقدرتك على تحمُّل المخاطر أمرًا صعبًا، حتى وإن كنت مستثمرًا مُتمرِّسًا. وبالتالي، تستطيع الاستعانة بخدمات المستشارين الآليين للقيام بهذه المهمة. وإذا كان لديك حساب تقاعد تقليدي أو حساب وساطة خاضع للضريبة، يمكن للمستشار الآلي مساعدتك في تحديد أداة الاستثمار المثالية. وغالبًا ما تكون النتائج رائعة إذا ما قورنت بالاستشارات البشرية، بالإضافة إلى أن تكلفة المستشار الآلي أرخص كثيرًا.


7- لا تستثمر الأموال المُخصَّصة للطوارئ

من الضروري أن تحتفظ بأموال للطوارئ تكفي لتغطية نفقاتك لفترة تتراوح بين 3 و6 أشهر على الأقل. ويجب أن تحتفظ بهذه الأموال في حساب توفير أو في حساب سوق المال أو في شهادات إيداع. ولكن الجانب السلبي في هذا الأمر يتمثَّل في ضآلة أسعار الفائدة، ولكن الأموال تكون مضمونة تمامًا.


8- تفهَّم الفرق بين الاستثمار والمضاربة

الاستثمار يعني أن تترك أموالك لتنمو على مدار فترة زمنية تتراوح بين 5 و10 سنوات. أما التداول قصير الأجل فهو نوع من المقامرة وغالبًا ما يكون محفوفًا بالمخاطر. لذا، احرص على الاستثمار الآمن، وابتعد تمامًا عن المضاربة.


9- تجنَّب الاستثمار في الأسهم الرخيصة للغاية

في كثير من الأحيان لا تُعَد الأسهم الرخيصة للغاية صفقات رابحة لأنها قد تصبح عديمة القيمة في غضون فترة زمنية قصيرة. وعادة لا يكون للشركات التي تصدر الأسهم الصغيرة سِجل حافل من تحقيق الأرباح، وقد ينطوي الأمر أيضًا على عمليات احتيال. ولا يُنصَح بالاستثمار في أسهم الشركات المُعرَّضة للإفلاس، لأن هذه الأسهم ستفقد قيمتها حتى وإن كانت الشركات تحقِّق أرباحًا في السابق.


10- سوق الأسهم لا تعكس الواقع الحالي

غالبًا ما تعكس سوق الأسهم تصوُّرات المستثمرين لما سيحدث بعد 6 أشهر أو أكثر. ولهذا السبب، يمكن أن تشهد سوق الأسهم ارتفاعًا في الأسعار على الرغم من سوء الأوضاع الاقتصادية، وهو ما جرت عليه الأمور خلال عام 2020.

شارك برأيك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى